محتجون يطلقون وسم “إغلاق بغداد” على مواقع التواصل الاجتماعي

أطلق شباب ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي، اليوم السبت، وسم إغلاق بغداد، في خطوة لتصعيد الحركة الاحتجاجية من أجل الضغط على الحكومة لتلبية مطالب الشعب الحقة والابتعاد عن التسويف والمماطلة.

رسالة المحتجون

#اغلاق_بغداد

– يا عراقي انتَ اذا بدون وطن ف انتَ صفر

وطنك سندك ..

– شباب الگبل يغيرون انظمة و ملوك بأيام

احنه شنو نگدر نسوي هسا ؟ اكيد احنه گدها و گدود

لو نتعاون شويوين و الي نظرته چانت سلبيه ع الثوار خل يغيرها و يوگف ويه الشعب و ينسه الماضي ويبدي حياة جديدة و ينظف نفسه من كل شي و صير عراقي وطني تره محد النه احنه عراقيين وحدنه و بيناتنه نساند نفسنه صدگوني محد النه

كلها ضدك صير بطل وصاحب عقل و مستقل واتحدى كل العالم احتويني اقوى

#اغلاق_بغداد اضافات تفيدكم

كل منطقة من بغداد بشبابها فد ١٠٠ او ٥٠ شخص يلزمون فد شارع عام او تقاطع يغلقوه و بس حالات الطارئة انطوهم مجال والي ماعنده شي لا تنطوه مجال فهموهم قضية وطن

خبروهم ناس ما شايفه اهلها بساحات الاعتصام اكثر من ٣٠ يوم لأجل وطن

خبروهم اكثر من ٤٠٠ شهيد انطه روحه لأجل الوطن

واذا مجبور ع دوام ناموا گدام سيارة اذا اضطر الامر ..

كل منطقة راح تخلدها التاريخ و بوقفتهم المشرفة

انتم شباب بيناتكم سوولكم تجمعات و گعدات و تونسوا وبنفس الوقت احموا منطقتكم من كل شي

و انتبهوا اذا يدخل شخص غريب للاحتياط وخلي مبادرات بيناتكم من تنظيف و غيرها

و ارفعوا اعلام العراقية فقط واي شخص بعقلة رمز ديني او سياسي فهمومه او تبعدونه عنكم او تبقه بينه وبين نفسه.

و الأهالي لا تقصرون تنطوهم الدعم المادي من اكل و شرب و دعم المعنوي ..

شبابنا ابطال ارفعوا راسنه صدگوني اذا تنجح الثورة گدامكم حياة تنتظركم تصير مثل ابن الإماراتي تعيش بنعيم اذا گدرنه نغير الحكم و النظام.

بيان معتصمو التحرير

وأصدر معتصمو ساحة التحرير، بيانهم الرابع، للتجديد على الثبات في الاعتصام والمطالبة بإقالة الحكومة وسحب الشرعية عنها، داعيًا إلى تظاهرات مليونية يوم الجمعة القادمة.

وتستمر الاحتجاجات في العراق على نحو متواصل منذ يوم 25 أكتوبر الماضي ولغاية الأن، حيث سقط أكثر من 350 شهيد وإصابة أكثر من 16 الف أخرين.