محكمة اسبانية على موعد مع استضافة ببغاء “كشاهد وحيد” في قضية قتل واغتصاب

يس عراق: متابعة

تنتظر محكمة اسبانية، استضافة ببغاء ليدلي بشهادته بشأن قضية اغتصاب وقتل، جرت في عام 2018، حيث هو الشاهد الوحيد على جريمة طالت صاحبته الضحية.

وترجع القضية إلى عام 2018، حيث تم اغتصاب سيدة تدعى إليزابيث توليدو (46 عامًا) وضربها حتى الموت على يد رجلين اسمهما ميغيل ساتورنينو رولون (51 عامًا) وخورخي راؤول ألفاريز (62 عامًا)، في مدينة بوينس آيرس.

 

بينما من المقرر خضوع المتهمين إلى المحاكمة في وقت لاحق من هذا العام، ووفقًا لصحيفة “ديلي ميل” البريطانية، توصلت الشرطة إلى أدلة جديدة تتعلق بالقضية في الأسبوع الماضي أبرزها بيان من ضابط شرطة قال إنه سمع ببغاء الضحية يصرخ “لا، من فضلك، دعني أذهب” باللغة الإسبانية بعد وقت قليل من وقوع الجريمة.

 

هذا وقال الضابط إنه في البداية ظن أن هناك سيدة تصرخ في الداخل، أثناء وجوده خارج مسرح الجريمة، بينما كانت المفاجأة هي أنه وجد ببغاء أخضر يردد ما يبدو أنه آخر كلمات لفظت بها الضحية.