محمد علاوي يفتح النار على “أحزاب السلطة” بسبب تقرير مخيف لـ”بي بي سي” حول العراق.. ماذا جاء فيه؟

يس عراق: بغداد

فتح المكلف الأسبق، والمنسحب من تكليفه برئاسة الوزراء محمد توفيق علاوي، اليوم الخميس، النار على “أحزاب السلطة” بسبب تقرير نشرته الـ”بي بي سي” الاميركية، تحدث عن الوضع الخطر الذي سيواجهه الاقتصاد العراقي خلال العام الحالي.

وقال علاوي في تدوينة رصدتها “يس عراق”، ترجم من خلالها جزءًا من تقرير نشرته الـ”بي بي سي”، ذكر أن “اول ثلاث دول سينهار اقتصادها بسبب هبوط اسعار النفط هي العراق ونيجيريا والاكوادور”؛ وذكر التقرير ان “موارد هذه الدول الثلاث سيهبط بنسبة 50٪ الى 85٪؛ ويذكر التقرير ايضاً لو ان العراق سيصرف موارد النفط على المعاشات والموازنة التشغيلية فهناك نقصاً في الموازنة بحدود 50 مليار دولار “.

وتسائل علاوي غاضبًا: “كيف سيتعامل العراق مع هذا الواقع؟”، مضيفًا أن “احتياطي البنك المركزي بحدود ال 50 مليار دولار ان صرفت على المعاشات فماذا سيحدث للاقتصاد وللعملة؟ مع كل ذلك لا زال الصراع قائماً لتقاسم موارد البلد الضئيلة من قبل احزاب السلطة ولا زال منطق المحاصصة سارياً في التعامل مع التشكيلة الوزارية؛ إلى اين يريد هؤلاء السياسيون قيادة البلد ؟”.