مخاوف من “إدخار الرواتب”..حكومة كردستان تناقش نفقاتها المالية بعد تراجع النفط

متابعة يس عراق:

أعلنت رئاسة حكومة اقليم كردستان، اليوم الاحد، إعادة تنظيم النفقات في الازمة المالية، بالاضافة لتعزيز التنسيق والتوصل مع الحكومة الاتحادية.

وقال بيان لحكومة الاقليم ان رئيسها مسرور بارزاني، “أشرف على اجتماع خاص لتقييم الوضع الاقتصادي ومتابعة الإجراءات المتخذة لمكافحة وباء كورونا المستجد”.

واضاف البيان الذي أطلعت عليه “يس عراق”، “جرى في الاجتماع، الذي عُقد أمس السبت عبر نظام مؤتمرات الفيديو (فيديو كونفراس) بحضور نائب رئيس الوزراء قوباد طالباني وعدد من الوزراء المختصين، بحث آخر المستجدات فيما يتعلق بالوضع الصحي والخطط الحكومية المتخذة لمكافحة فيروس كورونا، وتأثيراته على اقتصاد إقليم كوردستان وسط تراجع أسعار النفط عالمياً”، مشيداً “بجهود المؤسسات الحكومية المختصة والتي بذلت أقصى ما لديها للحفاظ على سلامة المواطنين وحمايتهم، كما أكد على أهمية تأمين الاحتياجات اليومية للمواطنين ولاسيما الأغذية”.

وناقش الاجتماع،وفقاً للبيان، “طبيعة عمل لجنة الغذاء والدواء، وتم التشديد على ضرورة إعادة تنظيم النفقات لمواجهة الأزمة المالية، كما تمت الإشارة الى أهمية استمرار التواصل والتنسيق مع الحكومة الاتحادية”.

 

يأتي فيها فيما سرت شائعات في اوسط موظفي الاقليم بأن السلطات قد تلجأ الى إعادة نظام “الادخار” الاجباري لرواتب القطاع العام.