مدير المرور العامة في “دائرة الشبهة”: منشورات طائفية وتحريض على المتظاهرين.. وتبرير “يثير استفزاز المتابعين”

يس عراق: بغداد
في مشاهد يندر رؤيتها، اصبح الحساب الرسمي لمدير المرور العامة اللواء زهير الخفاجي خلال الساعات والأيام الماضية، محور حديث وانتقاد وغضب لعدد من رواد مواقع التواصل الإجتماعي، بسبب نوع المنشورات التي امتلأ فيها حسابه الرسمي على الفيسبوك والتي لاتتوائم مع ضابط كبير يدير أهم المؤسسات الامنية ضمن وزارة الداخلية.

ومنذ أيام، يتناقل رواد مواقع التواصل الإجتماعي منشورات لمدير المرور العامة اللواء زهير الخفاجي، والتي حملت منشورات مليئة بالتحيز لجهة معينة فضلًا عن “التحريض” ضد المتظاهرين بحسبما يرى معظم المغردين من خلال منشوراته.

واشتعل الحديث والجدل أكثر عندما اعترف الخفاجي صراحة بأن هذا الحساب يعود له.

 

 

فيما كان تبريره “مثيرًا للاستفزاز” عندما أكد عائدية الحساب إليه وأنه كان يحاول اكتشاف “كيف وصلت هذه المنشورات لمتصفحه قبل أن يغلق حسابه دون علمه!”، بحسب تبرير اللواء الخفاجي.