مدير مستشفى في الناصرية يفجر ملاحظة خطيرة عن تلاعبات بأسباب الوفاة: سنقتل المجتمع!

يس عراق: بغداد

أثار الدكتور أياد الحمداني، مدير مستشفى محمد الموسوي في الناصرية، قضية شديدة الخطورة، بشأن التلاعب بتقارير أسباب الوفاة وكتابة نتائج سلبية لمتوفين لمنع الدفن الامن، وبالعكس، فيما اعتبر ان الاستمرار على هذه الحالة ستؤدي إلى اننا “سنقتل مجتمعا كاملًا”.

 

وقال الحمداني في تدوينة رصدتها “يس عراق” جاء في نصها:

 

“يدري بس سويچت

وين اروح والمن اشكي بعد

 

قبل كم يوم وانا تاكلني اكل سوالف تكسر الظهر والبارحة بعض الاخوه في محل عملهم بالمختبر اكدولي الموضوع طرقت باب المحافظ لان عاتبوني بعض الشخصيات الكريمة ليش تنشر هكذا مواضيع والجأ للطرق الصحيحة روح للمحافظ وبلغه،  سد بابه بوجهي من خلال اتصالي بالحاجب وليس السكرتير لان عدنه نظام الولاية احنه بالناصرية (نختلف)

اتصلت بالخطوط الساخنه للوزاره گلت بلكي يطلع الوزير ما يدري بس كل خطوطهم طلعت معطله بس مخليهن عن( العيب والفشل)،  طرقت بعض الگروبات بالوتس اب اللي بيها ناس الها وزن طلعوا مشغولين بغير اشياء وهموم اخرى

اخواني الاعزاء إخراج شهادة الوفاة تتم من خلال التقارير و وجود او عدم وجود اعراض كورونا قبل الوفاة ونتيجة ال ( pcr) يعني اذا الوفاة في البيت ونتيجة pcr سالبة وعدم وجود اعراض للكورونا من خلال سؤال الاهل (طبعا مستحيل يگولون عنده اعراض كورونا) ووجود تقارير للمتوفي وتقييم الطبيب الحالة تستخرج شهادة وفاة عادية ويدفن للمتوفي دون الحاجة للدفن الامن حسب توجيهات وزارة الصحة.

صار اسبوعين يعني بعد ترتيب اوراق بعض الجهات فيما بينها بدا التلاعب بنتائج العينات.

مثال لا الحصر: مريض راقد في مستشفى عزل كورونا ولمدة اسبوعين ومنها آخر خمسة ايام على فنتليتر تكون نتيجة ال pcr نگتف وهو من مواليد شابة فمثل هكذا حاله اما انه لم يكن مصابا ونحن قتلناه من خلال الرقود بردهات كورونا او انه تم التلاعب بالنتيجة وطبعا هاي موثقة كلها والمفراس ونتائج ال pcr السابقة والاخيرة بينهم ساعات موجوده، وغيرها الكثير.

توجيه الدائرة الاطباء المقيمين المسؤولين عن استخراج شهادة الوفاة ( كل وفاة في البيت هي وفاة عادية ) وطبعا يجيبون الاهل بعد اخذ المسحة نتيجة كاذبة أن النتيجة سالبة لان مواد فصل للمسحة ممتوفره اصلا بالمختبر شلون طلعت النتيجة واذا عندكم مواد وتوجيه وزارة الصحة للاسراع بنتائج المنتسبين (انا عندي الي شخصيا سحبت ثلاث مسحات باوقات مختلفة وصار اكثر من اسبوعين مطالعة النتائج لا يگلولي مواد فصل ما عدنه).

وبعدين اذا نتائج على افتراض يوم واحد شهر السابع طلعت اليوم اذن المفروض الاصابات تحسب ليوم واحد بالشهر وليس اليوم التي نعلن فيه النتائج لان نتائج سحبات مسحات اليوم راح تطلع يوم عشرين وهكذا.

تعرفون معناها شنو معناها احنه الصحة راح نقتل مجتمع كامل لان اولا الدفن الامن الموصى به من قبل الصحة العالمية راح مايتم، وهذه التوصية لان فايروس مستجد ومنعرف بعد تفسخ الجثث شراح يصير وثانيا الناس اللي راح تروح مع الجنازة والسائق والتابوت نفسه والشايلينه والزياره والصلاة على للمتوفي وارجاعه التابوت في باب الجامع بدون تعقيم نتيجته برايكم شنو راح تكون ( نشر الوباء).

 

وكذلك الرفع الجزئي للحظر يتم بناء على الارقام اللي ننطيها كصحة للجهات ذات العلاقة، انقذوا الناصرية …وصار خمس ايام مخليت باب مطرقته بس الظاهر مثل ميگولون اهلنا قبل ( يدري بس سويچت )، وبالنهاية اقول ما قاله الشاعر لاحد الخلفاء او الولاة لان نظامنه ولاية ذي قار

إن كنت لاتدري فتلك مصيبة وان كنت تدري فالمصيبة اعظم.

 

وهاي المفراس لعدد من للمتوفين مع قرارات الوزارة للدفن الامن …وابسط تحقيق راح يبين اسباب انخفاض الاصابات ..خلال اسبوعين لان بدل منفحص الف باليوم صرنة نفحص 300 هاي اذا نفحصن بعد إصابة اغلب العاملين بالمختبر المركزي ( الله يشافيهم ) …. انا مو غايتي اثير الرعب لكن يا اخوان الناس من خافوا استقروا ببيوتهم لعدد من الأيام بدون الخوف من الحظر واسبابه راح يرجع الوباء لا سامح الله ينتشر وبقوه مثل محصل بامريكا وبعض الدول حاليا.