مدينة عراقية صغيرة تبيع “الذهب الأحمر” لبريطانيا.. وتتلقى طلبات من 3 دول اوروبية أخرى

يس عراق: متابعة

تعد مدينة حلبجة في إقليم كردستان واحدة من أشهر المناطق المنتجة للرمان في منطقة الشرق الأوسط والعالم.

وبفضل الدعم للقطاع الزراعي، نجحت حلبجة في تصدير فاكهتها الشهيرة إلى بريطانيا، لكن ذلك ليس كافياً بالنسبة للتجار.

وتلقى تجار حلبجة طلبات من ألمانيا وفرنسا وإيطاليا لتصدير الرمان، بعد أن نجحوا بالفعل في إيصال “الذهب الأحمر” إلى المملكة المتحدة.

ويقول التجار إن بوسعهم تصدير أكثر من 500 طن من فاكهة الخريف إلى الخارج سنوياً، وإنهم يريدون أن يجعلوا من رمان حلبجة علامة تجارية عالمية.

 

 

ويشدد فريدون نامدار، وهو أحد التجار المُصدرين للرمان، على ضرورة التركيز على فوائد الرمان علمياً ولصقها في كرتونات (علب) التصدير.

 

وأضاف أن أهمية الرمان على الصحة تكمن في أن “هناك بعض الناس يستهلكون 10 أطنان من الرمان… بينما نحن لا نستهلك سوى طنين”.

 

وتطرق التاجر إلى المزايا التي يتمتع بها رمان حلبجة بخلاف غيره، وقال “مقارنة بالدول الأخرى، تتميز أشجار رمان كوردستان بأنها تنمو بدون مواد كيمائية، ولون الفاكهة طبيعي، بيد أنه يكون أحمر غامقاً في بعض الدول لأنهم يعالجونه بتلك المواد”.

 

وتابع “لكن رمان إقليم كوردستان يتميز بلونه الطبيعي، وبإمكاننا أن نجعله علامة تجارية”.