مديونة بـ6 مليار دينار.. بلدية إحدى المحافظات 30% فقط من موظفيها عمال تنظيف والاخرون “إداريون”

يس عراق: بغداد

كشفت مديرية بلدية الكوت عن وجود ديون متراكمة بذمتها تقدر بـ 6 مليار دينار منذ نهاية عام 2018 الى الان نتيجة تنفيذ عدد من المشاريع بنظام الآجل والمشتريات.

وقال مدير البلدية المكلف حيدر جسام في تصريحات صحافية، ان الرصيد المالي المتوفر حاليا في بلدية الكوت لا يتجاوز 217 مليون دينار في حين تبلغ الأجور المالية التي تدفع شهريا كرواتب اكثر من 620 مليون دينار.

واضاف أن عدد موظفي البلدية 2200، فيما يبلغ عدد عمال وكوادر النظافة 730 موظف فقط الأمر الذي أدى إلى تأخر تقديم الخدمات في هذا الجانب.

وتابع أن بلدية الكوت تمتلك حاليا أكثر من 3 الف عقار مؤجر الى المواطنين لم يتم تسديد بدلات الإيجار الأمر الذي فاقم العجز المالي.

 

وأوضح جسام أن هناك خطة لإعادة هيكلية البلدية لتجاوز هذه الأزمة تشمل تغيير في مسؤولي الشعب وحسب الوصف الوظيفي.

كما اشار الى اجراء كشف على الآليات المتوفرة وتم تسجيل 120 الية عاطلة مختلفة الأنواع  في حين أن أعداد الاليات المتوفرة في البلدية   هي اعداد كافية لتقديم الخدمات الى المواطنين .

ولفت إلى منح الكادر فترة ٣٠ يوما اعتبارا من 1 تشرين الاول لإعادة العمل في بلدية الكوت وإعادة النظر في آلية العمل بجميع قطاعات العمل.

يذكر أن الحكومة المحلية في واسط وجهت في وقت سابق بإنهاء تكليف مدير بلدية الكوت حيدر الناموس وتكليف المعاون الفني المحافظ رحمن يسر الذي اصيب لاحقا بفيروس كورونا بإدارة البلدية من موقع ادنى لحين تسمية مدير جديد، الأمر الذي أدى إلى تكليف مدير بلديات واسط حيدر جسام بإدارة البلدية مؤقتا.