مرجع ديني يقترح شروطاً لتعيين رئيس وزراء جديد: يجب ان يكون مكفولاً من 10 شيوخ في عشيرته!

بغداد: يس عراق

اقترح المرجع الديني قاسم الطائي ،اليوم الخميس، عدة شروط في اختيار بديل رئيس مجلس الوزراء المستقيل عادل عبد المهدي من بينها ان يكون عربيا ولا يقل عمره عن 50 عاما.

وذكر المكتب الاعلامي للطائي في بيان تلقت “يس عراق” نسخة منه، ان “المرشح يجب ان يكون عراقياً من جهة الابوين ومن العشائر العربية الضاربة في العمق التأريخي، ولا يحمل جنسيتين، بل واحدة عراقية، وان لا يقل عمره عن خمسين سنة قد شغل مناصب وظيفية في الدولة لا تقل عن عشرين سنة متدرجاً في درجاته الوظيفية”.

وأضاف، على المرشح ، ان “يكون معروفاً بحسن سلوكه ورصانة شخصيته، وعلو ثقافته، كريماً في عشيرته، محترماً في معاشرته، وان يكون صاحب شهادة اكاديمية لا تقل عن البكالوريوس أو ما يعادلها ومن الجامعات العراقية حصراً، ان يكون صاحب درجة معاشية متوازنة مع مكانته الاجتماعية، لا بالفقير ولا بالمعدم، ولا بالغني المفرط”.

كما اشترط ، ان “يضمنه ما لا يقل عن عشرة مشايخ اصلاء من العشائر العربية العراقية، وان لا يكون قد حكم أو حبس لجناية، بل ولا لجنحة في مسيرة حياته، وان لا يكون من الاحزاب ولا من الكتل السياسية التي شاركت في السلطة طيلة الستة عشر عاماً الماضية”.

وشدد على ضرورة ، ان “يكون صاحب غيره على بلده، وصاحب مروءة مع شعبه، وصاحب مصداقية في تعاملاته، وفاهم اللغة السياسية وذو شخصية قوية غير تابعة للغير، وشجاعاً في مواقفه لا تأخذه لومة لائم ولا تحركه الا مصلحة العراق، وذو إرادة صلبة ومستقلة”.

والمح الطائي الى، انه لا ضير ان يكون من أي منطقة في العراق وينتمي لاي مذهب مهما كان، وقال “يفضل ، ان المرشح ان يكون من العشائر العربية الممتدة على عموم العراق، أي لها أمتداد في جنوب ووسط وشمال العراق من المناطق العريقة”.