مساع لإنقاذ قطاع السياحة في العراق وتوفير القروض المالية الميسّرة لهذه الفئات

يس عراق: متابعة

كشفت وزارة الثقافة والسياحة والاثار عن تنسـيقها مع البنك المركزي لتطوير واقع السياحة في البلاد .

وقـال رئيـس هيئـة السـياحة وكالـة، ومديـر عـام دائـرة المجاميـع السـياحية، في وزارة الثقافـة والسـياحة والآثـار، محمـد العبيـدي في تصريح صحفي، إن دائرتـه طرحـت مقترحـات عديدة لتطوير القطاع السياحي الـذي يعـد من القطاعـات المهمة فـي البـلاد لتنميـة الاقتصـاد، منوهـا بانـه تمـت مناقشـتها مـع محافـظ البنـك المركـزي الدكتـور علـي العـلاق، بهـدف تطويـر البنيـة التحتيـة اللازمـة للقطـاع السـياحي، ودعـم قطاعـات الدولـة من أجل توفير احتياجات السـياح، خصوصا بعـد تأثـر السـياحة بشـكل كبير من جراء جائحة كورونا.

وأضـاف أنـه تـم تقديـم مقتـرح لشـمول السـياحة بمبـادرات البنـك المركـزي العراقـي اسـوة بقطاعـات الزراعـة والصناعـة والإسـكان، مؤكـدا إجـراء دراسة لتلك المقترحات بشمول أصحـاب المرافـق السـياحية مـن فنـادق وشـركات سـفر وسـياحة بقـروض ميسـرة، يسـتطيع القطـاع الخـاص مـن خلالهـا النهـوض بمرافقـه السـياحية لديمومتهـا والارتقاء بها.

واشـار العبيـدي إلـى أن الفتـرة القليلـة الماضيـة شـهدت عقـد اجتماعـات مكثفـة لدراسـة المعوقـات التـي يشـهدها القطـاع السـياحي فـي ظـل أزمـة كورونـا، إذ تـم التركيـز علـى دعـم السـياحة الدينيـة وتسـهيل دخـول وخـروج السـياح الاجانـب، باعتمـاد التأشـيرة الالكترونية والحجز الفندقـي، لافتـا الـى ضـرورة التنسـيق مـع الجهـات ذات العلاقـة لحـل المشـكلات التـي تعتـرض القطاع السـياحي في وزارات التجـارة والمالية والنقل وأمانة بغداد .