مستحقات بقيمة 80 مليون دولار.. الولايات المتحدة تؤكد انسحابها من منظمة الصحة العالمية : لن ندفع!

يس عراق: متابعة

أكدت وزارة الخارجية الأميركية مضي واشنطن في إجراءات انسحاب الولايات المتحدة الأميركية من منظمة الصحة العالمية.

وقال الوزير مايك بومبيو في تصريح رسمي إن “إدارة الرئيس ترامب تواصل المضي قدمًا في إجراءات انسحاب الولايات المتحدة من منظمة الصحة العالمية. فشلت منظمة الصحة العالمية في تبني الإصلاحات المطلوبة بشكل عاجل، بدءًا من إظهار استقلالها عن الحزب الشيوعي الصيني”.

وأضاف: “سنُحد من مشاركتنا في منظمة الصحة العالمية، حتى تشمل إعادة برمجة الأموال وإعادة تعيين خبراء من وزارة الصحة ومراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها”.

وتابع: “سنحدد شركاء تنفيذيين بديلين ونوفر تمويلًا مستهدفًا لحماية صحة وسلامة الأمريكيين وإنقاذ الأرواح على مستوى العالم”.

وقالت منظمة الصحة العالمية أمس الخميس في رد بالبريد الإلكتروني على طلب للتعليق “نرجو الاطلاع على بياناتنا السابقة التي عبّرنا فيها عن الأسف لقرار الولايات المتحدة الانسحاب. نحن بانتظار أي تفاصيل جديدة، وسننظر فيها بعناية”.

وتعتزم الولايات المتحدة ترك منظمة الصحة، ومقرها جنيف، في السادس من يوليو (تموز) 2021 بعدما اتهمها الرئيس دونالد ترمب خلال أزمة تفشي جائحة كورونا بأنها أصبحت دمية في يد الصين. ورفضت المنظمة اتهامات ترمب.
وكان لزاماً على ترامب أن يبلغ بانسحاب الولايات المتحدة من منظمة الصحة العالمية قبل الموعد المقرر بعام، وهو مطالب بدفع التزامات واشنطن للمنظمة في السنة المالية الحالية بموجب قرار مشترك للكونغرس الأميركي عام 1948.

لكن مسؤولة أميركية قالت إن الولايات المتحدة لن تدفع نحو 80 مليون دولار من مستحقات عليها لمنظمة الصحة العالمية، وستستخدم المبلغ في سداد جزء مما عليها للأمم المتحدة في نيويورك، بحسب صحيفة الشرق الأوسط.

 

شاهد أيضاً :

تقرير أميركي بالوثائق يكشف “المستور”: ماذا أخفت الصين؟ وكيف أجبرت منظمة الصحة على مدحها؟