مستخدمو آيفون 6 و7 بأنواعه موعودون بـ”تعويضات”.. أبل أمام دعوى قضائية بتهمة “التعمد” بابطاء اجهزتها القديمة

يس عراق: بغداد

رفعت مجموعة لحماية المستهلك تدعى Euroconsumers، دعوى قضائية على أبل وذلك بسبب تعمدها إبطاء هواتف آيفون القديمة.

وتطالب الدعوى شركة أبل بتعويض قدره 60 مليون يورو للمستخدمين المتضررين، نتيجة قرارها إبطاء هواتف آيفون وإلحاق الضرر ببطاريات الهواتف.

تتعلق هذه المسألة بهواتف iPhone 6 وiPhone 7 Plus وiPhone 6S وiPhone 6S Plus البالغ عددها 60 مليون جهاز.

قال رئيس السياسة والتنفيذ في مجموعة Euroconsumers: «عندما يشتري المستهلكون هواتف آيفون من أبل، فهم يتوقعون منتجات ذات جودة مستدامة، لكن لسوء الحظ ليس هذا ما حدث مع سلسلة هواتف آيفون 6. ولا يقتصر الأمر على الاحتيال على المستهلكين والضرر المالي، بل إن ذلك تصرف غير مسؤول تماماً»

تتمحور الدعوى حول الادعاءات بأن أبل لم تفصح بشكل مناسب عن التغييرات على الأداء التي جاءت مع تحديث iOS 10.2.1، وهو التحديث الذي أجرى تغييرات إضعاف الأداء في هواتف آيفون القديمة ذات البطاريات المعمرة.

ورد ناطق باسم شركة أبل نافياً أن تقوم الشركة بتعمد تقصير عمر أي منتج من منتجاتها. وكانت شركة أبل قد وافقت العام الماضي على دفع 500 مليون دولار لتسوية دعوى في الولايات المتحدة متعلقة بالأمر ذاته.

كما وافقت أيضاً على دفع 113 مليون دولار لتسوية قضية أخرى في عدة ولايات. كما تم تغريم أبل 10 ملايين يورو أيضاً في إيطاليا على خلفية فضيحة إضعاف أداء آيفون.

تتيح أبل لمستخدميها الآن إدارة حالة البطارية وسعتها، وتعطيل إضعاف الأداء الناتج عن انخفاض سعة البطارية. وأضاف نظام iOS 13 الجديد خاصية شحن البطارية المثالي، الذي يهدف إلى إطالة عمر بطارية آيفون لخفض عدد مرات بقاء البطارية بشحن 100%.