مسلحون يستقلون دراجتين أصابوه في رأسه،، تفاصيل أغتيال الخبير الامني هشام الهاشمي وآخر اعترافاته على من يهددوه!

متابعة يس عراق:

أكدت وزارة الداخلية العراقية، اليوم الاثنين، اغتيال الخبير الامني والباحث في شؤون الجماعات المسلحة هشام الهاشمي شرقي بغداد بسلاح كاتم للصوت.

وذكر المتحدث باسم الداخلية سعد معن في تسجيل صوتي، “نعم تم تأكيد الخبر، جثة الهاشمي نقلت الى ثلاجة مستشفى ابن النفيس”.

 

وذكرت عدة مصادر، ان العملية تمت بأيدي مسلحين كانوا يستقلون دراجتين ناريتين، وأطلاق الرصاص في منطقة الرأس والبطن بسلاح كاتم في منطقة زيونة شرقي بغداد.

آخر تغريدات الهاشمي كان يشير فيها الى”سياسة المحاصصة”  تأكيد التقسيمات الامريكية للاحزاب السياسية العراقية.

 

وتكشف مصادر عن تلقي الهاشمي عدة تهديدات مبطنة من عدة فصائل مسلحة، كشف عنها خلال محادثات خاصة مع اصدقائه.