مصادر تكشف نتائج حريق مطار بغداد.. ومراجعة شاملة للعقود انطلقت في سلطة الطيران

يس عراق: بغداد

كشف مصدر مطلع اليوم الاربعاء عن نتائج التحقيق الخاصة بحريق صالة نينوى في مطار بغداد، فيما بدات سلطة الطيران المدني بمراجعة جميع عقود الادارة السابقة التي تسببت بهدر في المال العام.

وقال المصدر إن “النتائج الاولية للحريق الثاني في صالة نينوى تشير الى تقصير ادارة صالة رئيس الوزراء في مطار بغداد “، مبينا ان “ادارة صالة رئيس الوزراء قامت بمد كيبل فوق سقف ثانوي داخل المبنى دون موافقة خطية من سلطة الطيران و ادارة مطار بغداد والقسم الهندسي المختص”.

واوضح أن “حريق صالة نينوى اصاب الكيبل الكهربائي الرئيسي للصالة باضرار جسيمة”.

وقال مختصون إن “اي شيء يضاف الى منشأ المطار يفترض ان يكون متوافقاً مع سياقات الملحق ١٤ لاتفاقية شيكاغو الخاص بالمطارات و ليس بشكل عشوائي او كيفي”.

واوضحت المصادر أن “سلطة الطيران المدني بدأت تراجع جميع عقود الادارة السابقة التي سببت هدرا بالمال العام”، مبينا ان “لجان تحقيقية تحقق في عقد ايجار صالتي بابل وسامراء وتكسي المسافر وعقد ايجار مرآب المطار”.

وأكدوا أن “محققي هيئة النزاهة استدعوا ١٠ من موظفي سلطة الطيران على خلفية التحقيق بخصوص عقد ايجار صالتي بابل و سامراء وعقد ايجار مرآب السيارات لمطار بغداد”

وبينت المصادر أن “اللجنة التحقيقية التي تحقق في عقد ايجار صالتي بابل وسامراء أثبتت هدراً في المال العام يزيد عن ٨ مليون دولار سنويا خسرتها الخطوط الجوية العراقية من ايراداتها بسبب هذا العقد”.