مطالبات بالكشف عن مصير محامٍ أختفى بظروف غامضة جنوب العراق

طالب نقيب المحامين العراقيين، ضياء السعدي، اليوم الاثنين، السلطات الحكومية بالكشف عن مصير المحامي المختطف، علي جاسب، من سكنة مدينة العمارة بمحافظة ميسان.

وقال ضياء السعدي، في بيان، إن “السلطات الحكومية المختصة، مطالبة بالكشف العاجل عن مصير المحامي (علي جاسب حطاب) الذي تم اختطافه في مدينة العمارة من قبل زمرة مجهولة الهوية قامت بمحاصرة سيارته الخاصة وإنزاله منها بالقوة واقتياده الى جهة مجهولة منذ تاريخ ٢٠١٩/١٠/٤”.

وأضاف السعدي، أن “اختطاف المحامي الشاب وعلى اثر التظاهرات والتجمعات السلمية، يشكل جريمة من الجرائم الخطرة التي يجب التصدي لها بقصد كشف الفاعلين، ومعاقبتهم وفق القانون”.

وتابع نقيب المحامين العراقيين، أن “هذه الجريمة وقد نالت احد المحامين، فأنها تشكل تهديداً للمحامين جميعاً، وقد ناشدت النقابة وزير الداخلية، والادعاء العام، ومفوضية حقوق الانسان، ولجنة حقوق الانسان النيابية، للتدخل الفوري بما يؤمن كشف مصيره وتأمين حياته”.