مطلع 2021 يحمل تهديدًا خطيرًا لنحو 150 مليون شخص

يس عراق: متابعة

يعيش نحو 150 مليون شخص حول العالم، تهديدًا بالسقوط في براثن الفقر المدقع بحلول عام 2021، في حال لم تقدم الحكومات بتقديم المساعدات في الوقت المناسب.

 

وقالت دراسة للبنك: لقد أثرت صدمة فيروس كورونا المستجد على الشركات والعمالة في مختلف أنحاء العالم، إذ تشير تقديرات منظمة العمل الدولية إلى أن دخل العمالة في العالم قد انخفض بنحو 11% أو 3.5 تريليونات دولار في الأشهر التسعة الأولى من عام 2020، بل ستضطر الشركات القوية إلى تصفية أعمالها بشكل دائم، وسيعاني الناس لفترة أطول.

 

وأضافت تلعب السياسات المستندة إلى البيانات عاملًا أساسيًا في توجيه التعافي الاقتصادي وللمساعدة في جمع المعلومات اللازمة في الوقت المناسب، دخل البنك الدولي في شراكة مع الأجهزة الإحصائية الوطنية وغيرها لتنفيذ سلسلة جديدة من المسوحات الاستقصائية لجس نبض الشركات في ظل أزمة كورونا، فضلًا عن إجراء متابعات بخصوص الجائحة لمسوحاته الاستقصائية التقليدية لمؤسسات الأعمال، وتستهدف هذه المسوحات بالدرجة الأولى منشآت الأعمال متناهية الصغر والصغيرة والمتوسطة في البلدان النامية لرصد أثر جائحة كورونا على أداء الشركات، وفهم استراتيجيات الشركات للتكيف مع هذه الأوضاع، والاستجابات على صعيد السياسات.