معلومات خطيرة عن صيدليات تستورد أدوية من مناشئ رديئة وتبيع عقاقير تسبب الاجهاض.. تعرف عليها

النجف: يس عراق

كشف نقيب صيادلة محافظة النجف، حامد حمزة العلياوي، عن معلومات خطيرة تتعلق بدخول الادوية الى البلد وطرق حفظها وتوزيعها على المحافظات.

وقال العلياوي في تدوينة على صفحته في الفيسبوك، ان، “أي سيارة محملة بأي نوع من الادوية تدخل الحدود سواء البرية او المطارات او الموانئ ومع الأسف بدون اي حرص على أهل العراق وتتركز هذه الادوية وعملية توزيعها في بغداد والمشكلة المحافظات تأخذها منها ومعروضه بشكل علني”.

وأضاف، “الظاهر هناك حماية ما او تعمد لتدمير هذا البلد اقتصاديا وصحياً والوضع اصبح اكثر خطورة واتكلم من موقع الامانة الوطنية والمهنية ومسؤول امام الله ان نسبة الادوية غير القانونية اصبحت كبيرة حاليا وسط سكوت غريب من الجميع لا اعرف هل هو يأس او لا مبالاة او خوف أو استفادة !!”.

وأكد العلياوي، ان، “هذه المواضيع عرضتني للتهديد كثيرا” قائلا، “هل كنتم تستطيعون التمييز بينها سابقا علما ان فرق السعر يصل للنصف أو أقل هذا المهرب ((غير دك الصين وقبرص وغيرهم)) الي سعره سنتات!!! فالملتزم ويجيب من مصدر رصين راح يخسر كل شيء وراح تكون هذه ثقافة عامة شيئا فشيئا والمواطن الفقير ما يعرف مثلاً ان الإسقاط لطفل كان ينتظره لسنين سببه دوفاستون مغشوش أخذه بسعر ٩٠٠٠ دينار بينما الدواء الحقيقي سعره ١٣٠٠٠ وربح من باعه ١٣٠٠٠ لا يصل لنصف من باعه ٩٠٠٠ !!!”.

وتابع، “تجد من يبرر او يتحجج او يتفلسف  من الصيادلة او غيرهم وهم قلة أما عن عدم معرفة  اوهم المستفيدين مما يحدث واهم شيء يبيع بضاعته الي يسحبها على مجموعة صيدليات يمتلكها مستغلا الفوضى الحالية والمشكلة بعضهم تلكاه  يحجي بالدين!!! بحسب كلام العلياوي”.