مع قرب اجتماع أوبك.. أسعار النفط تقفز في ظل التفاؤل بخفض الإنتاج

يس عراق: بغداد

ارتفعت أسعار عقود خام برنت تسليم شهر أيار (يونيو) المقبل، اليوم الثلاثاء، بنحو 2.8 في المائة “0.93 دولار” لتتداول عند 33.98 دولار للبرميل.

وتترقب الأوساط الاقتصادية الاجتماع العاجل لدول أوبك+ ومجموعة من الدول الأخرى، الذي دعت له السعودية، والهادف للوصول إلى اتفاق عادل يعيد التوازن المنشود للأسواق البترولية.

ووفق بيان نقلته وكالة الأنباء السعودية “واس”، تأتي هذه الدعوة في إطار سعي المملكة الدائم في دعم الاقتصاد العالمي في هذا الظرف الاستثنائي وتقديراً لطلب رئيس الولايات المتحدة الأمريكية دونالد ترامب وطلب الأصدقاء في الولايات المتحدة.

وتتوقع تقارير دولية، ان تخفض دول أوبك والدول الاخرى انتاجها بنحو 10 ملايين برميل يوميا.

وكانت أسعار النفط قد سجلت ارتفاعات قوية عقب الدعوة السعودية.

ومن المرتقب أن يعقد الاجتماع في السعودية الخميس المقبل عبر دائرة تليفزيونية.

وفقد النفط نحو ثلثي قيمته خل الربع الأول 2020 في أسوأ أداء فصلي تاريخيا.

وتداول النفط خلال الفترة الحالية عند أدنى مستوياته منذ عام 2002 و2003 بالتزامن مع تفشي وباء “سارس”.

وجاءت التراجعات الحالية مع زيادة المخاوف من ركود عالمي بفعل فيروس كورونا، وبالتالي تضرر الطلب على النفط بشكل كبير.

وتأثرت الأسعار بزيادة إمدادات النفط عالميا بعد فشل اتفاق “أوبك +” ما دفع السعودية للإعلان عن رفع إمداداتها إلى 12.3 مليون برميل يوميا وصادراتها لأكثر من عشرة ملايين برميل يوميا.

وجاءت زيادات الإنتاج من قبل السعودية والإمارات، عقب فشل اتفاق تحالف “أوبك +” على خفض إضافي للإنتاج بواقع 1.5 مليون برميل يوميا بسبب الرفض الروسي.

وزادت المخاوف من تداعيات فيروس كورونا بفعل فرض الولايات المتحدة حظرا على السفر إلى أوروبا عقب إعلان منظمة الصحة العالمية تفشي الفيروس باعتباره وباء.