مقترح نيابي بنظام جديد لـ”البكالوريا”،، والتعليم تعلن وصايا الامتحان الالكتروني “اذا انقطع الانترنت”

متابعة يس عراق:

اقترحت لجنة التربية في مجلس النواب، انطلاق الامتحانات النهائية لطلبة السادس الاعدادي بثلاثة أدوار، مع تسلم وزارة التربية مقترح تعليق امتحانات الثالث المتوسط واعتماد درجات نصف السنة بالنسبة للطلبة الناجحين، وإجراء امتحان نهائي للمكملين والراسبين بعد الموجة الثانية لفيروس كورونا.

رئيس لجنة التربية النيابية قصي الياسري قال في تصريحات للوكالة الرسمية، انه “بعد قرار وزارة التربية إجراء الامتحانات النهائية لطلبة الصفوف المنتهية في المرحلة الاعدادية، درست الكثير من القرارات التي يمكن من خلالها اجراء تلك الامتحانات في ظل ظروف أفضل للطلبة تتيح لهم سرعة الاجابة عن الأسئلة، وأخرى صحية تتناسب مع الوقاية من فايروس كورونا ومنع انتشاره بين الطلبة في حال إصابة أحدهم به منها مراعاة التباعد الاجتماعي وارتداء الكمامات والكفوف وتعفير القاعات”.

واضاف الياسري، “لا توجد حتى الآن قرارات نهائية، ما مازلنا في تنسيق مع الوزارة وباقي الوزارات لتوفير جميع الأجواء المناسبة لإجراء الامتحانات النهائية لطلبة السادس الاعدادي”.

وكان مدير عام تربية بغداد الكرخ الاولى فلاح القيسي قد قال في وقت سابق، انه تم تقديم مقترح لتعليق امتحانات الثالث المتوسط والاعتماد على درجات نصف السنة أسوة باقرانهم في المراحل الابتدائية والثانوية غير المنتهية”.

يأتي هذا فيما اعلنت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي عن توضيحات بشأن الامتحان الالكتروني لطلبة الجامعات، منها ما يخص إعادة المحاولة في حال حدوث اي خلل تقني.

 

وأصدرت الوزارة “دليلاً خاصاً للطالب والتدريسي بشأن سير الامتحانات الإلكترونية للدراسات الأولية”.

 

وقال المتحدث الرسمي حيدر العبودي إن “الأدلة الاسترشادية تضمنت توضيحا لتفاصيل الاختبارات للملاكات التدريسية والطلبة بشأن المنصات الأكثر استخداما في الجامعات وهي (Google Classroom , Moodle, Edmodo)”.

 

عضو الفريق الوزاري للتعليم الإلكتروني مازن الحكيم، كان قد أكد في وقت سابق أن “الانتقال من التعليم التقليدي للتعليم الإلكتروني بشكل مفاجئ، شكل حالة ضغط على الجميع”، موضحاً أن “اُعدت خطة من خلال تدريب الأساتذة والجهات الفنية، فضلا عن تهيئة الطلبة عبر امتحانات تجريبية لمعرفة ماهية الصعوبات التي من الممكن أن تواجههم خلال الامتحان النهائي ومحاولة تجاوزها”.

 

وتابع أنه “تمت مخاطبة وزارة الاتصالات وهيئة الاتصالات والإعلام بشأن توفير خدمات الإنترنت للطلبة بسعات مجانية مدعومة ومستقرة وثابتة ضمن أوقات الامتحان”.

وأشار إلى أن “وقت الامتحان سيكون 3 ساعات، وإمكانية فتح المصادر أثناء الامتحان”.

وبحسب وصايا الوزارة، فان الطالب سيتمكن من فتح الكاميرا الرقمية لغرض تدقيقي فقط عند بداية الامتحان للتاكد من هوية الطالب، حيث سيتم منح محاولات اخرى يتم تحديدها لاحقاً لغرض النجاح، عند فشل الطالب في الامتحان او عدم امكانية اجراء الامتحان بسبب خلل تقني او فني او اي سبب اخر.