مكة تحتضن اول 6 الاف معتمر بعد اغلاق دام اكثر من نصف سنة بسبب كورونا

يس عراق – بغداد

استقبلت وزارة الحج والعمرة بالتعاون مع الجهات المعنية بعد منتصف الليلة الماضية أولى طلائع المعتمرين من داخل المملكة، تنفيذاً للتوجيهات بالسماح لأداء العمرة والزيارة تدريجياً وفق أربع مراحل، مع اتخاذ الإجراءات الاحترازية الصحية اللازمة، واستجابة لتطلّع كثير من المسلمين في الداخل والخارج لأداء مناسك العمرة والزيارة.

وبحسب الخطة الاستراتيجية التي وضعت من قبل الجهات الحكومية فستشهد المرحلة الأولى لعودة العمرة أعداداً قليلة لا تتجاوز الـ6 آلاف معتمر في اليوم الواحد، وسيخصص لكل فوج 3 ساعات فقط لإتمام مناسك العمرة، لتتيح تلك الخطة تطبيق الإجراءات الاحترازية بدقة عالية.

وبدأ وصول طلائع المعتمرين من مختلف أنحاء المملكة العربية السعودية من المواطنين والمقيمين منذ الساعة الثانية عشرة صباحاً بمتابعة وإشراف وزير الحج والعمرة الدكتور محمد صالح بنتن الذي وجه قطاعات الوزارة ووكالاتها وشركات العمرة برفع درجة الجاهزية وكامل الاستعدادات لخدمة المعتمرين والمصلين وفق أعلى معايير الجودة في تقديم الخدمات، إضافة إلى تطبيق جميع الإجراءات الاحترازية، واستخدام جميع الأنظمة التقنية والبرامج الإلكترونية؛ لتسهيل الإجراءات وتقديم كامل الخدمات بكل سرعة وإتقان.

وقامت وزارة الحج والعمرة، والرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي، ووزارة الصحة، برفع درجة الجاهزية وكامل الاستعدادات لخدمة المعتمرين وَفْق أعلى معايير الجودة في تقديم الخِدْمات، إضافة إلى تطبيق جميع الإجراءات الاحترازية، واستخدام جميع الأنظمة التقنية والبرامج الإلكترونية؛ لتسهيل الإجراءات وتقديم كامل الخِدْمات بكل سرعة وإتقان، ووفرت النقابة العامة للسيارات مواقف مجانية لانتظار ووقوف سيارات المعتمرين في كل من موقف كدي لمن يرغب الدخول للمسجد الحرام من الساحة الجنوبية والغربية المقابلة لوقف الملك عبد العزيز، وموقف الششة خلف بن داوود لمن يرغب الدخول للمسجد الحرام من الساحة الشرقية والشمالية المقابلة لمحطة باب علي.

وجندت الرئاسة لاستقبال المعتمرين جميع أجهزتها متخذة جميع التدابير الوقائية والاحترازية للحفاظ على سلامتهم، حيث يجري غسل المسجد الحرام وتطهيره وتعقيمه 10 مرات يومياً، وتوزيع 300 صبانة على مداخل أبواب المسجد الحرام والمصليات، وكذلك دورات المياه، و900 لتر معقم للأيدي يومياً و1000 لتر معقم للسجاد و2500 لتر معقم للأسطح، وتجهيز ثلاث نِقَاط لتوزيع العربات وتجهيز 5000 آلاف عربة يدوية مجانية و600 عربة كهربائية، ويقوم على الإشراف الميداني أكثر من 100 مشرف ميداني لمتابعة سير العربات والتأكد من تطبيقات الإجراءات الاحترازية، وتوزيع 26 ألف عبوة ماء زمزم يومياً لضيوف الرحمن من عمّار ومصلين، و6 نِقَاط يحصل فيها توزيع عبوات ماء زمزم وَفْق إجراءات وقائية، بحيث تُعقم جميع العبوات قبل تعبئتها، ويوزعها العاملون بإدارة سقيا زمزم وَفْق الضوابط والتعليمات الصحية.