ملف الاقتراض “اغلق دون عودة”.. المالية النيابية ترجح موعدًا لولادة موازنة 2021

يس عراق: متابعة

رجحت اللجنة المالية النيابية اقرار موازنة 2021 نهاية شهر كانون الثاني المقبل، فيما وصفت ملف الاقتراض بانه اغلق دون عودة.

 

وقالت عضو اللجنة إخلاص الدليمي في تصريحات صحفية، إن “التنسيق والمباحثات مستمران بين الحكومة والبرلمان للإسراع بإرسال قانون موازنة العام المقبلة خلال الفترة الحالية ومناقشته في البرلمان للوصول الى اقراره بالسرعة الممكنة”.

 

وأشارت إلى أن لجنتها خاطبت الحكومة بكتب رسمية للاسراع بارسال الموازنة وتجنب اي تأخير ينعكس سليا على البلاد.

 

واستبعدت الدليمي تجدد ازمة الرواتب مرة اخرى والعودة للاقتراض لتأمينها بعد تصاعد اسعار النفط وتعافيها بشكل ملحوظ في الاسواق العالمية، مؤكدةً اغلاق ملف الاقتراض دون عودة.

 

واضافت ان البرلمان يواصل ضغطه على الحكومة لانجاز بنود الموازنة وتأمين الاستحقاقات الاساسية لجميع قطاعات الدولة وفق رؤية مالية واقتصادية مجدية.

 

وتترقب الاوساط الرسمية والشعبية اقرار موازنة العام القادم بجدول زمني لا يتجاوز الشهر الاول من العام المقبل، وسط مخاوف من عودة ازمة تأخر الرواتب على خلفية تصريحات لرئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي بصعوبة وعجز الحكومة دفع رواتب الموظفين لشهر كانون الثاني في حال عدم اقرار الموازنة.