ملف تأخير الرواتب “يزداد غموضًا”: أسباب متعددة “تناقض” بعضها.. أين الحقيقة؟

يس عراق: بغداد

مازال ملف تأخر رواتب الموظفين، غامضَا، فبعد أيام من تأخر صرفها وانتظار المصارف لاشعار الصرف بالرغم من تأكيد توفر الاموال، انطلقت مؤخرًا تصريحات غير مفهومة حول سبب تأخير الرواتب.

اللجنة المالية في مجلس النواب وفي وقت سابق من اليوم، عزت اسباب تاخر اطلاق رواتب الموظفين لشهر حزيران، لاجراءات تحويل العملة من الصعبة إلى الدينار.

واوضحت اللجنة عبر العضو فيها النائب عدنان الزرفي في تصريح صحفي: ان “رواتب الموظفين سيتم اطلاقها من قبل وزارة المالية خلال الايام القادمة بعد استكمال اجراءات تحويل النقد من العملة الصعبة الى العراقية”.

واكد الزرفي:” ان سبب تأخير دفع الرواتب يعود لاجراءات تحويل العملة ، وليس لجعل صرف الرواتب كل اربعين يوماً كما يشاع”.

 

إلا أن تصريحًا اخرًا للنائب الفني لمحافظ ديالى ومدير الدائرة المالية والادارية محمد قتيبة، قال في بيان ان “الاجراءات المتخذة من قبل وزارة المالية كانت سبباً وراء تأخر التمويل وعدم إطلاق رواتب الموظفين لغاية الان”.

وبين ان “جميع الدوائر ودائرة المالية والادارية قد استكملت جميع اجراءاتها والجداول منذ تاريخ 15 حزيران وكانت بانتظار اطلاق التمويل المالي من قبل الوزارة”.

وأشار الى أن “اللجنة الخاصة بالتمويل أكدت ان الاجراءات بمراحلها الاخيرة وسيتم اطلاقها يوم الأحد بأذن الله”.

 

شاهد ايضا:

التساؤلات تتفجر بشأن مصير الرواتب: الأموال “بريئة” من تهمة عدم التوفر والمصارف تنتظر “الإشعار الغائب”.. ما سر التأخير؟

 

رغم التطمينات.. توجس من تأخير الرواتب يتحول لـ”عصا سياسية” تحاصر حكومة الكاظمي: الأموال “متوفرة” ولكن!

 

سر تأخير الرواتب “يتطور”.. إنذار “شديد اللهجة” من إحدى الوزارات لمصرفين حكوميين وبطاقات “الدفع”: اطلقوا الرواتب فورًا!