منصب نبيل جاسم الجديد على “كف عفريت” ومهدد بـ”الالغاء”.. ماذا حدث في مبنى شبكة الإعلام ليل أمس؟

يس عراق: بغداد

ردود فعل كبيرة تفجرت بعد تصويت مجلس امناء شبكة الاعلام العراقي على تنحية رئيسها فضل عباس محسن وتنصيب الاعلامي نبيل جاسم بدلًا عنه، فبعد حفل التبريكات من قبل الاعلاميين والصحفيين العراقيين فضلا عن فئة كبيرة من المواطنين، يقف منصب جاسم في موضع تهديد، وربما يلغى امر تنصيبه.

 

وكان مجلس امناء شبكة الاعلام العراقي قد اعلن يوم امس الاحد، التصويت على تنحية رئيسها فضل عباس، وتعيين نبيل جاسم بدلا عنه.

 

ياسر المالكي الامين العام لحركة البشائر والمقرب من نوري المالكي،  اعتبر في تغريدة رصدتها “يس عراق”، إن “ماجرى في مجلس أمناء شبكة الاعلام مخالفة صريحة للقانون، لان المجلس لم يصوت عليه في البرلمان منذ ٨ أشهر، كما لم يلتزم المجلس بالسياق القانوني إذ يجب أن تكون هناك أسباب موجبة لإعفاء رئيس الشبكة، كما ان هنالك إعماما من السيد رئيس الوزراء بعدم تغيير الدرجات الخاصة الا بموافقته”.

 

وتداولت مواقع التواصل الاجتماعي، انباء لم يتسن لـ”يس عراق” التأكد منها، تفيد برفض فضل عباس تسليم منصبه فضلا عن اقتحام مسلحين لمبنى شبكة الاعلام لمنع تمرير القرار، فيما تداولت وسائل اعلام نبأ الغاء القرار المصوت عليه من قبل مجلس الامناء.

 

من جانبه، رجح رئيس المرصد العراقي للحريات الصحفية هادي جلو مرعي، اعتذار نبيل جاسم عن قبول المنصب.

وقال مرعي في تغريدة رصدتها “يس عراق”، إن “نبيل جاسم ربما سيعتذر عن قبول قرار أمناء شبكة الإعلام العراقي لتولي رئاسة الشبكة”.