منظمة الصحة العالمية “شديدة القلق” من مسألة حدثت في العراق مطلع آذار الجاري.. حادثة قد تنتشر في دول العالم

يس عراق: بغداد

حذر مدير عام منظمة الصحة العالمية، تيدروس أدهانوم غيبرييسوس، من قيام جماعات إجرامية بإعادة استخدام قوارير لقاحات “كورونا” المستخدمة والفارغة، لتعبئتها بمنتجات مغشوشة ومحاولة بيعها عبر الإنترنت، وهو الأمر الذي حدث بالفعل في العراق فور وصول شحنات لقاح سينوفارم الصيني قبل شهر.

وأعرب مدير المنظمة عن قلقه بشأن احتمال قيام جماعات إجرامية باستغلال الطلب العالمي الهائل، الذي لم تتم تلبيته بعد، على اللقاحات، بعد أن أبلغ عدد من وزارات الصحة ومنظمات المشتريات العامة عن تلقي عروض مشبوهة لتزويدها باللقاحات، بحسب ما أفاد الموقع الرسمي للمنظمة الأممية.

وقال غيبرييسوس إن أي لقاح يتم شراؤه خارج برامج التطعيم التي تديرها الحكومات ربما يكون مزيفاً أو دون المستوى المطلوب، وقد يتسبب في أضرار جسيمة، مشيراً إلى أن أي ضرر ناتج عن منتج مزيف لا يعكس سلامة اللقاح الأصلي.

وأكد أن المنظمة على دراية كاملة بتقارير أخرى عن الفساد وإعادة استخدام قوارير اللقاحات الفارغة.

 

وخلال المؤتمر الصحافي الأسبوعي في جنيف، قال مدير عام المنظمة الأممية: “نحث على التخلص الآمن من قوارير اللقاح المستخدمة والفارغة أو إتلافها لمنع إعادة استخدامها من قبل الجماعات الإجرامية، ونحث جميع الناس على عدم الحصول على اللقاحات خارج برامج التطعيم التي تديرها الحكومة”، مضيفاً: “يجب الإبلاغ عن أي عملية بيع مريبة للقاحات إلى السلطات الوطنية التي ستبلغ منظمة الصحة العالمية”.

 

 

وفي وقت سابق وبعد وصول جرعات لقاح سينوفارم الصيني، وانطلاق عمليات التطعيم في عموم المحافظات، اقدم بعض المندوبين لتجارة الادوية بالترويج لوجود لقاح كورونا وعرضه للبيع، الا ان مختصين تمكنوا من كشف وجود تلاعب واستغلال العلب الفارغة واعادة تعبئتها بمحاليل مجهولة، وذلك من خلال اكتشاف ازالة الغطاء البرتقالي الذي يتواجد أعلى الانبوبة قبل الاستخدام.

 

 

 

شاهد ايضا:

معضلة تسرب لقاح كورونا للسوق السوداء في العراق.. معلومة “خطيرة” قد تثبت الحقيقة الضائعة بين نفي الصحة وادعاءات الواقع

تحذير عاجل يتعلق بلقاح كورونا الصيني الداخل للعراق.. “مافيات” تتحرك لخداع الناس (صور)