من قم الى مبنى البرلمان العراقي.. ابو دعاء العيساوي يعود الى العمل السياسي مع التيار الصدري

بغداد: يس عراق

عاود كاظم العيساوي المستشار الخاص لزعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، عمله السياسي بعد اشهر من التجميد.

وظهر العيساوي بصور جديدة مع كتلة سائرون بمقر الكتلة في البرلمان العراقي لمناقشة الوضع الحالي للبلد .

من قم الى بغداد

وظهر العيساوي برفقة الصدر في مدينة قم الايرانية، حيث وجه زعيم التيار الصدري بتعيين ابو دعاء العيساوي معاونا خاصا ومستشارا له.

وقال الصدر في منشور نقله عنه صالح محمد العراقي الذي كان قد اعلن عن اغلاق صفحاته على مواقع التواصل الاجتماعي، أنه “بعد ان تبين لي الحق.. وانه لازال على نهج ابينا الصدر (قدس) وانه لن يحيد عن ذلك، كما وانه لازال على العهد باخلاصه لآل الصدر وفي خدمتهم ويحافظ على سمعتهم بتصرفاته الصالحة”.

واضاف “لذلك يعين جناب الاخ كاظم العيساوي رعاه الله تعالى معاونا خاصا ومستشارا لنا في الامور الامنية والعسكرية مشكورا”.

 

العيساوي واتهامات الفساد

وفي العام الماضي قرر زعيم التيار الصدري، مقتدى الصدر، الخميس، عزل معاونه الجهادي أبو دعاء العيساوي، وهيكلة قوات سرايا السلام في عموم البلاد، بإستثناء محافظة كربلاء المقدسة، وقضاء سامراء، فيما أصدر عدداً من القرارات تخص عمل السرايا خلال الـ5 سنوات المقبلة.

وقبل ذلك تجمع مناصرون للصدر حول منزل العيساوي في النجف، مرددين هتاف عار، عار، يا فاسد، كما طوقوا واحرقوا مول الماسة التجاري المملوك لابو دعاء العيساوي، مرددين هتافات ضد الفساد والفاسدين.