موازنة 2019 : عجز مالي قدره 19 ملیار دولار وترحيب رئاسي !

صوت مجلس النواب في جلسته الثامنة والعشرين التي عقدت برئاسة محمد الحلبوسي رئيس مجلس النواب بحضور 287 نائبا، على قانون الموازنة العامة الاتحادية لجمهورية العراق للسنة المالية 2019.

وتقدر ايرادات الموازنة العامة الاتحادية للعام 2019 بـ (مائة وخمسة ترليون وخمسمائة وتسعة وستون مليار وستمائة وستة وثمانون مليون وثمانمائة وسبعون الف دينار) وباحتساب الايرادات من تصدير النفط الخام بمعدل سعر 56 دولار للبرميل الواحد وبمعدل تصدير 3880000 برميل يوميا.

كما تضمنت النفقات في مشروع القانون تخصيص مبلغ (مائة وثلاثة وثلاثون ترليون ومائة وسبعة مليار وستمائة وستة عشر مليون واربعمائة واثنى عشر الف دينار)، فيما بلغ اجمالي العجز المخطط للموازنة الاتحادية (سبعة وعشرون ترليون وخمسمائة وسبعة وثلاثون مليار وتسعمائة وتسعة وعشرون مليون وخمسمائة واثنان واربعون الف دينار). في وقت رحب رئيس الجمهورية برهم صالح و رئيس الوزراء عادل عبد المهدي على الفور باقرار الموازنة

و بلغت قيمته الإجمالية 133.1 تريليون دينار (نحو 112 ملیار دولار)، وبعجز مالي قدره 19 ملیار دولار.

وبدأت جلسة إقرار قانون الموازنة، التي حضرها بحضور 287 نائبا، مساء الأربعاء، واستمرت حتى الساعات الأولى من فجر الخمیس بالتوقیت العراقي، بحسب بيان على الموقع الإلكتروني لمجلس النواب العراقي.

وتقدر إيرادات الموازنة العامة الاتحادية للعام 2019 بمبلغ 105.5 تريليون دينار، (نحو 89 ملیار دولار) من بینھا نحو 79 ملیار دولار إیرادات نفطية.

واعتمدت الموازنة في تقدير الإيرادات، على متوسط سعر للنفط خلال عام 2019، عند مستوى 56 دولار للبرميل الواحد، 46 دولارا لسعر برميل النفط في ميزانية العام الماضي 2018.