مواقع التواصل الاجتماعي “تشتعل” بمقطع فيديو لقوات أمنية تهين متظاهرًا بـ”تعريته” وحلق رأسه وشتمه!

يس عراق: بغداد

اشتعلت مواقع التواصل الاجتماعي، اليوم السبت، بعد انتشار مقطع فيديو لصنف من القوات الامنية يعتقد انها “قوات حفظ النظام” وهي تعري مراهقًا من ملابسه وتحلق شعره بالة “الكتر” فضلا عن شمته وشتم والدته.

 

وتداولت مواقع التواصل الاجتماعي مقطع الفيديو “المفجع” والذي تتحفظ منصة “يس عراق” على نشره بسبب مايحتويه من ألفاظ خادشة فضلًا عن منع سلسلة التشهير بحق المراهق المتظاهر.

 

وبدا الغضب واضحًا على مستوى واسع في مواقع التواصل الاجتماعي، فيما طالب المدونون وزير الداخلية ورئيس الوزراء بتحقيق سريع واعلان النتائج  بشكل عاجل والقصاص من العناصر الامنية المشاركة في الحادثة.

 

 

 

 

من جانبها، طالبت مفوضية حقوق الإنسان في العراق، اليوم السبت، وزارة الداخلية، بفتح تحقيق حول الحادثة.

وقال عضو المفوضية علي البياتي، في بيان “نطالب وزارة الداخلية بالتحقيق في الفيديو البشع المنتشر حول التجاوز على المتظاهر بالأساليب اللاإنسانية والألفاظ اللاأخلاقية، الالفاظ المستخدمة من قبلهم تدل أنهم بحاجة الى دروس في الاخلاق قبل أي شيء آخر”.

 

وأضاف “من بشاعة المقطع لم أتمكن من نشر الفيديو”.