موسم الرقي في العراق مهدد بالفشل وخسائر فادحة بفعل حظر التجوال

يس عراق: بغداد

حذرت ناحية العظيم في محافظة ديالى، يوم الاربعاء، من فشل موسم تسويق محصول الرقي بسبب “عراقيل امنية في نقاط التفتيش” ضمن اجراءات حظر التجوال، داعية الحكومة الى تسهيل حركة قوافل تسويق المحاصيل الزراعية من المحافظات الاخرى.

 

وقال رئيس مجلس الناحية المحلي سابقا محمد ابراهيم ضيفان في تصريحات صحفية، إن “حظر التجوال الذي بدأ ليلة امس ويستمر للايام العشرة القادمة يمثل ضربة اقتصادية قاصمة للمزارعين”، عازيا ذلك الى “تزامن حظر التجول مع ذروة انتاج وتسويق محصول الرقي الذي يعتبر موسم الذهب للمزارعين لتحسين الواقع المعيشي وانهاء جميع المشاكل المادية التي يعانوها”.

 

وأكد ضيفان أن “ذروة تسويق الرقي سيكون في الايام القادمة وساحات بيع هذا المحصول في ناحية العظيم، خالية من المتسوقين وتجار المحاصيل الزراعية بسبب قيود واجراءات حظر التجوال والعراقيل الامنية في نقاط التفتيش”.

 

ودعا ضيفان، الحكومة إلى “تسهيل دخول تجار المحاصيل الزراعية من المحافظات الوسطى والشمالية الى ديالى وانقاذ اهم موسم زراعي في العظيم من خسائر جسيمة وكوارث اقتصادية لا تحمد عقباها”.

 

بدوره أوضح رئيس اتحاد الجمعيات الفلاحية في ديالى رعد مغامس التميمي لوكالة شفق نيوز، أنه “جرى استثناء تجار المحاصيل الزراعية والمزارعين من اجراءات حظر التجوال بموجب كتب رسمية”، مؤكدا أنه “لا توجد اي موانع لتنقلهم بين المحافظات”.

 

وطالب التميمي الاجهزة الامنية والحكومية ونقاط التفتيش “بتسهيل مهام المزارعين وتجار المحاصيل الزراعية الوافدين من محافظات اخرى الى ديالى للتسوق وانعاش الموسم الزراعي”.