مياه نهر دجلة تهدد بـ”تهشيم وابتلاع” قلعة أثرية في العراق

يس عراق: بغداد

علقت وزارة الثقافة على قرب انشاء سد مكحول من قبل وزارة الموارد المائية، فيما اشارت وزارة الموارد إلى وجود خطر يهدد قلعة اشور ومحيطها بسبب عدم السيطرة على مصب الزاب الأعلى.

وقالت الوزارة في بيان تلقت “يس عراق” نسخة منه، إن “الوزير حسن ناظم اجتمع مع وزير الموارد المائية مهدي رشيد الحمداني، للوقوف على خطط الأخيرة لإنشاء سد مكحول”.

 

وذكر ناظم بحسب البيان، أن “أهمية إنشاء سد مكحول بالنسية للوزارة تضاهية أهميته بالنسبة لوزارة الثقافة  تضاهي أهميته بالنسبة لوزارة الموارد المائية”، معبراً عن “وجود انسجام في الرؤية والأهداف بين الوزارتين”.

 

وأكد، أن “يكون اتخاذ القرار مبنياً على معرفة كافية بأساسات متينة وقوية، وكلنا ثقة بوعي الجميع بأهمية هذا المشروع”.

 

من جانبه حذر وزير الموارد المائية من “كون المنطقة الآثارية في قلعة آشور، ومحيطها مهددة بسبب عدم السيطرة على مصب الزاب الأعلى”، مؤكداً على أن “تأخير حمايتها لا يصب في مصلحة أي جهة”.

 

وقال الحمداني، بحسب البيان إنَّ “سبب حدوث التآكل والانهيارات التي طالت بناء القلعة هو سرعة جريان الماء التي ستصل الى صفر مع انشاء السد، في الوقت الذي يحمل فيه ارتفاع منسوب المياه في المنطقة مخاطر مستقبلية”، مبيناً أنه  “في وسّعنا الحماية لتشمل كل المنطقة الآثارية لتمتد حتى الشرقاط”.

 

وأضاف أن، “عملية انشاء السد ستستغرق من  3 إلى 4 سنوات. ومن الضروري وجود مسؤولين من هيئة الآثار في موقع آشور وغيرها من المواقع تحت التأهيل، كونها تمثل تاريخ العراق وتراثه مما يقتضي الحرص الشديد”، لافتاً إلى أن “وزارة الموارد على استعداد لتقديم الدعم اللازم لهيئة الآثار لانجاز عملها والتركيز على المناطق ذات الأولوية بما يرضي جميع الأطراف”.