ناسا تنطق بعد ست سنوات حول رصد عظم فخذ انسان على سطح المريخ! (صورة)

يس عراق: بغداد

تنتشر الكثير من الصخور الغريبة المتناثرة وسط الطبيعة الجرداء المتربة فوق سطح كوكب المريخ. لكن شيئاً واحداً غير موجود فوق سطح الكوكب الأحمر، هو عظام الإنسان، حسب صحيفة «ميترو» البريطانية.

على الرغم من ذلك، أظهر عدد محدود من التقارير ما بدا في لحظة ما كأنه عظام فخذ بشري مستلقٍ على سطح الكوكب.

ويعود تاريخ الصورة إلى عام 2014 حين التقطتها مركبة “كيريوسيتي ناسا”، ونظراً لطبيعتها المبالغة وولعها بالإثارة، فقد عرضت مواقع الإنترنت الصورة مؤخراً باعتبارها “برهاناً| على أن إنساناً قد خطا على سطح المريخ ذات مرة.

الغريب أن وكالة “ناسا” نفسها استغرقت وقتاً قبل أن تتمكن من دحض هذه النظرية قبل ست سنوات، فقد رصدت مركبة الفضاء “كريوستي” ومن خلال كاميرا “ماستكام” صخرة وقد اتخذت شكل عظم فخذ إنسان.

وفي منشور على مدونته، كتب المتحدث باسم وكالة “ناسا” للفضاء، أن أعضاء الفريق العلمي الذي اطلع بالمهمة يعتقدون أن المنحوتة قد اتخذت هذا الشكل على الأرجح بسبب التعرية أو الرياح أو حركة المياه.

أضاف قائلاً “إذا كانت هناك حياة موجودة على كوكب المريخ، فإن العلماء يتوقعون أن تكون ذات شكل بسيط وصغير يسمى الميكروبات، ومن المحتمل أن المريخ لم يكن في غلافه الجوي ما يكفي من الأكسجين لدعم الكائنات الأكثر تعقيداً، وبالتالي، فإن وجود حفريات كبيرة أمر غير مرجح”.