نتائج اجتماعات 500 ساعة وما ابرزته من تعديلات على الموازنة.. موعد نهائي للتصويت على الموازنة المنتظرة

يس عراق: بغداد

أعلن رئيس اللجنة المالية في مجلس النواب العراقي هيثم الجبوري أن اللجنة أنهت أعمالها لصياغة الموازنة العامة لعام 2021 بعد أن تسلمتها في العاشر من الشهر الماضي .

وقال الجبوري في تصريح صحفي، إن اللجنة المالية عقدت ستةً وأربعين إجتماعاً على مدى خمسمئة ساعة وثلاثمئة وعشرين إستضافة لكل وزراء الدولة ورؤساء المؤسسات والمديرين العامين والمحافظين والهيئات والإتحادات والنقابات والأكاديميين والخبراء الإقتصاديين وشرائح مجتمعية مختلفة من القطاع الخاص، حرصاً منها على أن تكون هذه الموازنة ذات بعد اقتصادي وتحتوي على خطط تنموية وإصلاحية حقيقية .

وأضاف رئيس اللجنة المالية، بأن اللجنة قللت العجز المالي في الموازنة من 77 ترليون دينار عراقي الى 26 ترليون وقللت من الإنفاق العام بالمناقلة الى الميزانية الإستثمارية لترتفع من 16% الى 24% .

وقال إن اللجنة قامت بتخصيص مبالغ للمشاريع المتلكئة والمتوقفة في المحافظات وتخصيص ٤٠٠ مليار دينار لبناء ميناء الفاو الكبير ومضاعفة تخصيص البترودولار الى (واحد ترليون) للمحافظات المنتجة للنفط ، وزيادة تخصيصات تنمية الاقاليم وتوفير تخصيص لإنشاء مطار الموصل وتأهيل مداخل العاصمة بغداد ومشروع ماء البدعة في البصرة .

وفيما يخص ملف العلاقة بين الحكومة الاتحادية وحكومة اقليم كردستان ، قال هيثم الجبوري إن اللجنة المالية عالجت هذا الملف بشكل فني ومهني بعيداً عن الجانب السياسي ، حيث تمكنت ولأول مرة من الجمع بين ديواني الرقابة المالية الاتحادي والاقليم ودراسة كافة البيانات واستضافت وزير النفط اكثر من مرة مما مكنها من وضع العديد من الخيارات التي تضمن حقوق الشعب العراقي وبشكل عادل ومرضي للطرفين .

وأضاف الجبوري إنه وبعد حسم هذا الملف نهائياً خلال اليومين المقبلين فإن الموازنة سيتم التصويت عليها نهاية هذا الإسبوع .

 

ورجحت اللجنة المالية النيابية، الاحد، تمرير الموازنة بعد غدٍ الثلاثاء، بعد حسم الخلاف على حصة الإقليم خلال الـ 48 ساعة المقبلة وتثبيتها في الموازنة.

وقال عضو اللجنة أحمد حمه في تصريحات للصحيفة الرسمية، إن “جميع مواد وفقرات الموازنة قد حسمت، باستثناء حصة الإقليم التي اعترضت عليها الكتل الشيعية ولم تحسم بعد”.

 

وأضاف أن “الحوارات مستمرة داخل البرلمان ومن المؤمل التوصل الى اتفاق نهائي خلال الـ48 ساعة المقبلة”، مشيراً الى أنه “في حال تم حسمها من المرجح أن يتم تمرير الموازنة يوم الثلاثاء”.

 

وأوضح حمه، أن “الحكومة لم تسجل أي ملاحظات على حصة الاقليم، والاعتراض داخل الكتل الشيعية”.