نتائج فحوصات كورونا لمنتخبنا الوطني تحدد شكل المباراة امام ايران

يس عراق: بغداد

أكد باسل كوركيس المدير الإداري للمنتخب الوطني العراقي، أن ظهور نتائج فحص كورونا سالبة بما فيهم المدافع علي فائز، منحت اريحية نفسية للوفد العراقي قبيل مواجهة المنتخب الإيراني.

وقال كوركيس في تصريحات صحفية، ان الوفد العراقي بدأ يتحرك في الفندق بحرية أكثر بعد التأكد من خلوه من الإصابة، مبينا أن التدريبات الاخيرة كانت في أجواء متفائلة وهمة وثقة عالية وشهدت عودة امجد عطوان وعلاء مهاوي بسبب تراكم البطاقات وعلي فائز بعد الشفاء من الاصابة.

واوضح ان هدف كل اللاعبين أصبح الفوز على ايران في اللقاء الاهم والتاهل اولاً على المجموعة، مبينا ان كاتانيتش سيرمي بكل أوراقه في لقاء إيران للخروج فائزا على اقوى منافس لمنتخبنا الوطني.

واكد بان المنتخب في لقائه أمام إيران سيظهر بمستواه الحقيقي لاسيما بعد جاهزية اللاعبين واندفاعهم وحماسهم للقاء المرتقب، وكذلك عودة امجد عطوان وعلاء مهاوي وعلي فائز .

وكان وفد المنتخب العراقي خضع إلى مسحة كورونا والتي جاءت جميع نتائجها سلبية، وهو أمر يبعث على الاطمئنان لدى بعثة المنتخب لسلامة جميع المتواجدين قبل مباراة الجولة الأخيرة.