نفط العراق يتوسع في السوق الاميركي ويتجاوز السعودية.. 5% من استيرادات اميركا جاءت من العراق

يس عراق: بغداد

تمكن العراق من تجاوز السعودية بصادراته النفطية الى اميركا، بعدما كان يأتي في المرتبة الرابعة بعد السعودية طوال الاشهر الماضية، وهو ماقد يشجع على توسع عراقي في الاسواق الغربية، بدلًا من الاعتماد بشكل كبير على الاسواق الاسيوية.

وقالت إدارة معلومات الطاقة الأمريكية في تقرير إن “متوسط الاستيرادات الامريكية من النفط الخام خلال الاسبوع الماضي من ثمان دول بلغت 5283 ملايين برميل يوميا مرتفعة بمقدار 453 الف برميل باليوم عن الاسبوع الذي سبقه والذي بلغ 4830 ملايين برميل يوميا”.

 

وأضافت أن “صادرات العراق النفطية لأمريكا بلغت معدل 266 ألف برميل يوميا الاسبوع الماضي، وهو بذلك تجاوز السعودية التي بلغت الاخيرة صادراتها الى امريكا معدل 255 الف برميل يومياً”.

مايعني ان النفط العراقي شكّل قرابة 5% من استيرادات اميركا النفطية، ومن جانب اخر، فأن 8% من صادرات النفط العراقي اليومية ذهبت إلى اميركا.

 

وأشارت الادارة إلى أن “اكثر الإيرادات النفطية لأمريكا خلال الأسبوع الماضي جاءت من كندا وبمعدل بلغ 3.465 ملايين برميل يومياً، تلتها المكسيك بمعدل 488 الف برميل يومياً، وبلغت الايرادات النفطية من كولومبيا بمعدل 332 الف برميل يومياً، ومن ثم الاكوادور بمعدل 211 الف برميل يومياً”.

 

ووفقاً للإدارة، فأن “كمية الاستيرادات الأمريكية من النفط الخام من  نيجيريا بلغت بمعدل 191 الف برميل يومياً، ومن ترينداد توباغو بمعدل 75 الف برميل يوميا، فيما لم يتم استيراد اي كمية من البرازيل او روسيا”.

ويأتي تصاعد صادرات العراق النفطية الى اميركا مع حظر الولايات المتحدة للنفط الروسي، وهو ما يشجع على امكانية استحواذ العراق على حصة روسيا في اميركا واوروبا، والتخلص من اي مخاطر بفقدان العراق لجزء من سوقه في اسيا، بعد ان عملت روسيا على تقديم خصومات كبيرة “تغري” الشركات الهندية والصينية لشراء نفطها، وهو ما قد يؤثر على حصة العراق في السوق الاسيوي وصادراته اليه، التي تمثل قرابة 70% من صادراته النفطية.