نمو رواتب الدولة العراقية.. منار العبيدي

كتب منار العبيدي:
تشكل رواتب وزارتي الدفاع والداخلية ومجلس الوزراء مع الهيئات التابعة لها ما نسبته 55% من مجمل الرواتب والتي بدورها تمثل بحدود 50% من مجمل مصروفات الحكومة العراقية اي ان رواتب الجهات الثلاث تمثل بحدود 28% من مجمل المصروفات الحكومية الشهرية
منذ 2016 لغاية 2021 نمت رواتب الجهات الثلاث بنسبة 34% لتصل الى 1.87 ترليون دينار شهريا بعد ان كانت في 2018 1.39 ترليون دينار عراقي فقط
وبلغت نسبة النمو في رواتب مجلس الوزراء والهيئات المرتبطة بها بنسبة 153% بينما بلغت نسبة النمو في رواتب وزارة الدفاع بنسبة 21% اما نسبة النمو في رواتب وزارة الداخلية فبلغت بحدود 20%
وارتفعت مجمل الرواتب بنسبة 31% منذ 2016 لغاية 2021 لتصل الى 3.4 ترليون دينار شهريا بعد ان كانت في 2016 بحدود 2.6 ترليون دينار عراقي
ان نسب الارتفاع بالرواتب الشهرية للحكومة العراقية بشكل عام وللهيئات الثلاث اعلاه بهذه النسبة يشكل عبئا كبيرا على الحكومة العراقية اذا ما لوحظ بان نسب النمو السنوية متساوية تقريبا ولم تشهد اتخفاضا كبيرا
واذا ما استمر نسب النمو بالمعدلات الحالية فمن المتوقع ان تصل الرواتب الشهرية للهيئات الثلاث خلال السنوات الخمسة القادمة الى اكثر من 2.5 ترليون دينار عراقي
من الضروري تحويل جزء كبير من هذه الكتلة البشرية الى طاقات منتجة من خلال تحويل جهدها العسكري والامني الى جهد صناعي وزراعي يساهم في بناء البنى التحتية للعراق وكذلك المساهمة في بناء المشاريع الصناعية والزراعية التي من الممكن ان تساهم في زيادة الناتج المحلي العراقي بشكل كبير