هاكر عراقي يسحق الأمن السبراني و ينشر غسيل وزارات حكومة عبد المهدي واحدة بعد الأخرى

أقدم قرصان إلكتروني (هاكر) الاربعاء، على اختراق مواقع إلكترونية حكومية عراقية، من بينها موقع وزارة الداخلية وموقع رئاسة الوزراء.

وبدأت عملية الاختراق مع ساعات الاربعاء الأولى، وشملت تعطيل مواقع حكومية ونشر معلومات حساسة ومراسلات تم سحبها من مواقع إلكترونية حكومية.

وطالت العملية مواقع كل من وزارة الداخلية، ورئاسة الوزراء، ووزارة التربية، ووزارة الداخلية، وموقع وزارة النفط، ووزارة الصحة، ووزارة الاتصالات، وموقع وزارة التجارة.

وقبل العملية، غرد حساب عبر منصة تويتر، يدعى M4xPr0: “اعداء الحياة.. لا تناموا الليلة فسوف تصعقكم الصاعقة”، مضيفا: “‏الإعلاميون .. لا تناموا الليلة فلوا كنتم وطنيين غطوا ما سيحدث”.

واردف: “‏رسالة من قلب الوطن.. نحن أكبر من كل هذه المحن”.

وزعم الحساب، عبر تغريدة أخرى، أنه حصل على 15 GB نسخة احتياطية من مراسلات وزارة النفط الرسمية،و 8 GB من وزارة الدفاع، و 17 GB من وزارة الداخلية.