هجوم على زيارة بيروت “السياحية” وانتقادات تطال الوفد الحكومي: ماذا يفعل حسن العلوي معكم؟

متابعة يس عراق:

رغم النهاية غير المتوقعة لزيارة الوفد الحكومي العراقي للعاصمة اللبنانية بيروت في إطار مباحثات مد يد التعاون بين العراق ولبنان، الا ان الامر لم ينتهي الى هذا الحد بعد انتقادات طالت الوفد.

اقرأ ايضاً،، كلاهما في “ورطة اقتصادية”: نفط عراقي مقابل خضار لبناني،، كيف ستساعد بغداد في أزمة بيروت؟!

وكان مصدر في وزارة الخارجية، قد علق على حادثة اقتحام متظاهرين لبنانيين لمطعم كان يعقد فيه اجتماع بين وفد عراقي ومسؤولين لبنانيين في بيروت.

وقال إن “الوفد العراقي لم يكن هو المستهدف من قبل المتظاهرين اللبنانيين إنما المستهدف كان المسؤولون اللبنانيون”

وأضاف “لم يتعرض أي من أعضاء الوفد العراقي إلى الأذى ولم يكن في الأساس أي اعتداء بحقهم”.

شاهد ايضاً ،، بالفيديو: متظاهرون يهاجمون الوفد العراقي الوزاري في لبنان

وليلة أمس هاجم محتجون لبنانيون عشاء عمل كان يضم وفدا وزاريا عراقيا برئاسة وزير النفط إحسان عبد الجبار ووزراء ومسؤولين في الحكومة اللبنانية بمطعم وسط بيروت.

 

https://twitter.com/shafeeqoday/status/1279355378732601344

 

النائب محمد الدراجي انتقد الزيارة، مشيراً الى ان الاوضاع اللبنانية لن تساعد العراق، في المقابل لن يستطيع العراق هو الاخر فعل الكثير في ظل الازمة المالية التي يمر بها اليوم.

وسخر الدراجي من الزيارة بالقول انها كانت لـ”الاستجمام والسياحة” في بلد يعاني من مديونة خانقة، واقترح الذهاب الى بلدان تستطيع البلاد استثمار امكاناتها في تصفية الخام وبيعه للصناعيين العراقيين بدل بيعه الى لبنان.

ولم يعلق اي من الوزراء العراقيين الثلاثة، على وجود السياسي حسن العلوي ضمن الوفد الحكومي في مباحثات التعاون الاقتصادي مع النظراء اللبنانيين، بحسب لقطات بثها التلفزيون الرسمي.

 

لكن هجوماً حاداً من ناشطين واعلاميين شن على العلوي والوفد الحكومي الذي تنقل من مطعم الى آخر حتى تعرض الى تصادم مع متظاهرين لبنانين غاضبين من وزرائهم الذين كانوا يضيفون الوفد العراقي.