هل سيتجه العراق إلى “مناعة القطيع” لكبح كورونا؟.. وزير الصحة يعلن عن قرار بعودة الحياة ودوام الدوائر والجامعات

يس عراق: بغداد

طمأن وزير الصحة حسن التميمي، اليوم الجمعة، المواطنين بأن جميع الارقام التي تعلن بشأن كورونا هي صحيحة، فيما اشار الى انه تم اتخاذ قرار بامكانية التعايش مع كورونا وفتح الدوائر والجامعات والمدارس.

وقال التميمي في مؤتمر صحافي عقده اليوم في كربلاء وحضرته يس عراق، ان “المستشفى التركي فيه مشاكل كثيرة وعن قريب نعلن أفتتاحة وادخلها بالخدمة الصحية”، مبينا ان “الوزارة جادة لتذليل المعوقات التي حالت دون افتتاح مستشفى الامام الحسن المعروفة بالمستشفى التركي”.

وطمأن التميمي المواطنين بالقول “جميع أرقامنا التي تعلن من قبلنا بعدد الأصابات بكورونا هي صحيحة”، مشيرا الى “اننا اتخذنا قرارا ممكن أن نتعايش مع كورونا ويتم اتخاذ الوقاية وتفتح الدوائر والجامعات والمدارس”.

وبين ان “نتائج اختبارات كورونا باشراف منظمة الصحة العالمية وليس للوزارة شيء تخفيه”، لافتا الى “اننا نسعى لزيادة عمليات الفحص لتصل لعشرة الاف فحص باليوم للسيطرة عليه”.

وتابع ان “هناك خطة بالنسبة لغسل الكلى من الذين يعانون منها سيتفاجئون بها”.