هل نشاهد 5 مليون عاطل يتظاهرون في العراق قريبًا؟.. رامي جواد

كتب رامي جواد:
مظاهرات العاطلين مشاهد سنتعود على رؤيتها مستقبلاً
– يبلغ عدد سكان العراق (41,190,658) نسمة حسب تقديرات سنة/٢٠٢١.
– عدد السكان المؤهلين لدخول سوق العمل الذين تتراوح أعمارهم بين (14-24) سنة يبلغ (9,151,543)،
– تبلغ نسبة البطالة بين هذه الفئة العمرية بمعدل (25%) بحسب آخر تقرير صادر للبنك الدولي في حزيران/٢٠٢٢.
أي أن عدد البطالة ضمن هذه الفئة فقط يبلغ (2,287,885)، وتعتبر أعلى نسبة بطالة في المنطقة.
وبحسب أرقام وزارة التخطيط عن معدلات النمو السكاني في البلد فمن المتوقع ان يرتفع هذا الرقم ليصبح عدد العاطلين (2.5) مليون نسمة في نهاية/٢٠٢٥ وستشكل البطالة بحدود (٩٠%) من عدد موظفي الدولة.
واذا لم يتم النهوض بالقطاع الخاص وأصلاح النظام التعليمي (المهني) فأننا نحتاج لدولة ثانية تمتلك (١٨)وزارة لتستوعب نسبة العاطلين عن العمل الذين سيتظاهرون للمطالبة بالتعيينات رافعين شعار (أريد حقي بالتعيين) لان النظام التعليمي في العراق مصمم لانتاج موظفين يعملون بالقطاع العام فتعيينهم حق وواجب على الدولة بعد ان ورطهم النظام التعليمي.
أما أذا لم تواجه الدولة مخاطر الجفاف الذي يهدد المناطق الريفية فهذا ينبئ بأن معدلات البطالة قد ترتفع الى أكثر من (5) مليون عاطل خلال ثلاث سنوات.
تخيل يجي يوم يطلعون مظاهرات بيها خمس ملايين بين فلاح وخريج جامعة !