هيومن رايتس ووتش: خطة العراق لاحتجاز العائلات المتهمة بالانتماء لـ”داعش” غير قانونية

متابعات : يس عراق

عدت منظمة هيومن رايتس ووتش، خطة الحكومة العراقية لاحتجاز العائلات المتهمة بالانتماء لتنظيم داعش، اجراء غير قانوني، ويؤثر على تحقيق المصالحة بين السكان ما بعد هزيمة داعش.

وقالت نائبة مديرة قسم الشرق الأوسط في المنظمة لما فقيه، إن “اقتراح الحكومة العراقية بحبس عائلات أعضاء داعش لا ينتهك القانون الدولي فحسب، بل يتعارض مع هدف الحكومة المُعلن المُتمثل في تحقيق المصالحة بين السكان ما بعد داعش”، مبينة أن “احتجاز العائلات غير المتهمة بارتكاب أي جرائم هو شكل من أشكال العقاب الجماعي الذي يغذي النقمة ويعلّق حياة الآلاف من الناس إلى ما لا نهاية”.

وأضافت المنظمة، أنها “أطلعت على الخطوط العريضة للخطة خلال اجتماع مع رئيس لجنة متابعة وتنفيذ المصالحة الوطنية محمد سلمان السعدي”، مبينة أن السعدي أشار إلى أن هذه الخطة “ستؤثر على جميع الأزواج والأطفال والإخوة والأخوات والآباء والأمهات لأعضاء داعش المزعومين، سواء كان العضو قد مات أو اختفى أو قيد الاحتجاز”.