واشنطن تحذر مواطنيها من السفر إلى العراق وتحليق مستمر لطائرات مروحية في سماء بغداد

بغداد: يس عراق

حذرت الولايات المتحدة، الخميس، مواطنيها من السفر إلى العراق، مؤكدة أنهم معرضون لمخاطر العنف والاختطاف.

وذكرت وزارة الخارجية الأمريكية في بيان، أن “العديد من الجماعات الإرهابية والمتمردة في العراق، تنشط وتهاجم بانتظام قوات الأمن العراقية والمدنيين”.

وأضافت، أن “الميليشيات الطائفية قد تهدد المواطنين الأمريكيين والشركات الغربية في جميع أنحاء العراق”، على حد قولها.

وكانت السفارة الامريكية في العاصمة بغداد، قد أعلنت، الأربعاء، تعليق جميع اعمالها في العاصمة بغداد.

وذكرت السفارة في بيان مقتضب تلقته “يس عراق”، انها “علقت جميع أعمالها بسبب ما تتعرض له في بغداد”.

وطالبت السفارة “مواطنيها مراجعة قنصليتها في أربيل بدلا من بغداد”.

وأعلن وزير الداخلية، أمس الأربعاء،  انتهاء التظاهرة وانسحاب المحتجين تماماً من امام السفارة الأميركية، في المنطقة الخضراء، وسط العاصمة بغداد.

مروحيات في سماء بغداد

وقال مراسل “يس عراق” إنه منذ الصباح الباكر من اليوم الخميس، تحلق طائرات مروحية على نحو مستمر في سماء بغداد، دون معرفة هوية هذه المروحيات وما الغرض من ذلك.

وبدأ تحليق المروحيات في سماء بغداد، في غضون محاصرة السفارة الأميركية في المنطقة الخضراء، من قبل أنصار الحشد الشعبي، يوم الثلاثاء الماضي.