واشنطن ترسل مدمرة بحرية وطائرات قاصفة إلى الشرق الأوسط وتوجه رسالة لطهران

يس عراق : متابعات

أعلنت الولايات المتحدة الأميركية، في ساعة متأخرة من أمس الأحد، إرسال حاملة طائرات وقوة من الطائرات القاصفة إلى منطقة الشرق الأوسط، في خطوة تصعيدية جديدة ضد إيران.

وقال مستشار الأمن القومي للبيت الأبيض في بيان، إنه “ردا على عدد من المؤشّرات والتحذيرات المقلقة والتصاعديّة، ستنشر الولايات المتحدة حاملة الطائرات يو إس إس أبراهام لينكولن وقوّةً من القاذفات (الطائرات القاصفة) في منطقة القيادة المركزية الأميركية” في الشرق الأوسط.

وأضاف “الولايات المتحدة لا تسعى إلى حرب مع النظام الإيراني، لكننا على استعداد تام للرد على أي هجوم، سواء تم شنه بالوكالة أو من جانب الحرس الثوري أو من القوات النظامية الإيرانية”.

وعلقت وكالة الصحافة الفرنسية التي نقلت البيان، قائلة “لا يوضح البيان سبب القرار الأميركي بنشر حاملة الطائرات وقوة القاذفات في هذا التوقيت، لكنه يأتي وسط تواصل التصعيد منذ السبت بين إسرائيل وقطاع غزة”.

ويشار إلى أن وقف إطلاق نار بين فصائل المقاومة الفلسطينية وإسرائيل قد أقر بوساطة مصرية، بعد يومين من القصف الكثيف المتبادل بين الطرفين.