واقع الشيعة في العراقي بحيادية.. غالب الشابندر

يس عراق: مدونة

كتب غالب الشابندر:

واقع الشيعة (في العراق) بحيادية.
هنالك١٢ حقيقة (وأكثر) معروفة ومسكوت عن اغلبها:
١- الحشد الشعبي هو تجمع بمعظمه أيدولوجي وكل قادته أيدولوجيين حتى النخاع. والايدولوجية لديهم لا تعترف بوطن ولا حدود، ويعتبرونها اهم من الشعب والمكون الشيعي حتى.
٢- المجلس الأعلى ليس سوى كيان إيراني صرف
صرفٌ بمعنى الكلمة.
‏٣-إفقار الشيعة و تجهيلهم ممنهج و هدفه بالدرجة الأولى تحويلهم لحطب يُشعله قادتهم متى شاؤوا.
٤- تيار الحكمة تيار للياقات البيض لا يعرف شي عن مُعاناة الشعب. تيار ميت باطنياً و يتظاهر انه حي.
٥- الأحزاب الشيعية مرهونة حرفياً لولاية الفقيه اما طواعية او عِنوة.
‏٦- التيّار الصدري/سائرون، مصاب بالحيرة و التقلبات.
٧- البيئة الشيعية حاضنة ملائمة وارض خصبة للسلبيات وشبه عاجزة عن انتاج إيجاب وتملك قدرة كبيرة على انتاج المهاويل.
٨- تقريباً كل ما “يُمثل الشيعة” من احزاب و منظمات تسيطر عليها عوائل معينة.
‏٩- الكيانات السياسية “الشيعية المؤثرة”، الدعوة او الحكمة او المجلس الاعلى، عبارة عن إقطاعيات سياسية تبجل المؤسسين و تعمل لمصالحها الضيقة فقط.
١٠- غالبية القنوات الفضائية “الشيعية” تُمسكها ايران بطرق مختلفة لكن في النهاية ايران فقط من يمسك بها.
‏١١- غالبية القنوات الفضائية “شيعية الايدولوجية”، التي يديرها عراقيون تدعمها او تديرها الكويت و مخابراتها.
١٢- العشيرة الشيعية تعطي انطباع عام انها سلبية تقريباً.

غالب الشابندر