وثائق جديدة تكشف حقيقة علاقة العصائب بالجزيرة السياحية في الموصل.

بغداد: يس عراق

كشفت وثائق جديدة، صادرة عن هيأة استثمار نينوى، عن الشركاء الحقيقيين في مشروع الجزيرة السياحية في الموصل، وعن توجيه إلى المستثمر الرئيسي بضرورة إجراء صيانة الاجزاء والهياكل الحديدية المطروقة في الماء.

وتشير الوثائق إلى أن المستثمر الرئيسي للجزيرة حتى شهر شباط/فبراير الماضي هو غازي السماك والذي تنازل عن المشروع بعد انتهاء اجازته إلى كل من ريان عبيد بنسبة 65% وخضير ابراهيم بنسبة 20% وأحمد سلطان بنسبة 15%.

وتنفي الوثائق ارتباط حيدر الساعدي، الذي ينتمي إلى عصائب أهل الحق بالمشروع بأي شكل من الأشكال.