وزارة الصحة تحذر من تفش وبائي خطر يهدد المنظومة الصحية

يس عراق: بغداد
اعلنت وزارة الصحة والبيئة عن نجاح خطة الدعم الصحي لزيارة الامام موسى الكاظم ع، رغم تحديات جائحة كورونا، فيما حذرت من خطورة تفشي وبائي خطير.

وقالت الوزارة في بيان تلقت “يس عراق” نسخة منه، إنه “لقد رصدت الفرق الصحية الوقائية نسبة كبيرة من عدم الالتزام والتهاون في تنفيذ الاجراءات والتعليمات الصادرة عن وزارة الصحة واللجنة العليا للصحة والسلامة الوطنية في لبس الكمامات والتباعد الاجتماعي رغم نداءاتها المستمرة وتحذيراتها المتكررة من خطورة عدم اتباع تلك التعليمات.”

واضافت: “تشكر الوزارة جهود ابطال الجيش الابيض المتواصلة في تقديم افضل الخدمات الطبية والصحية في ظل ظروف جائحة كورونا وكذلك جهودهم الاستثنائية في سرعة أخلاء وأسعاف جرحى الاعتداء الارهابي على الزوار الاحبة قرب جسر الأئمة وتقديم كافة الاجراءات الخدمية والصحية لهم حيث تم تسجيل خروج أغلب الجرحى متحسنين وبصحة جيدة ولله الحمد،  كما تشكر الوزارة المواطنين الذين ألتزموا بالتوجيهات والتعليمات الصادرة عن الوزارة واتباع السبل الكفيلة بالوقاية ومنها لبس الكمامة والتباعد الجسدي.

 

وكررت وزارة الصحة “الأسف لعدم التزام نسبة غير قليلة من المواطنين بالاجراءات الوقائية والصحية التي أكدت عليها وزارتنا لأهميتها في حفظ وحماية المواطنين وضمان أمنهم الصحي، وتحذر من خطورة الموقف الوبائي الحالي والذي من الممكن أن يؤدي إلى حالة تفشي وبائي أكبر وأخطر يهدد المنظومة الصحية الوطنية”.

وبينت أن وزارة الصحة والبيئة تؤكد إستمرارها في تقديم كافة خدمات الرعاية الصحية الاولية والثانية والثالثية التخصصية، فضلاً عن تشخيص وعلاج حالات ألاصابة بفايروس كورونا، و تدعو كافة المواطنين الكرام الى مراجعة اقرب مؤسسة صحية في حال ظهور أعراض الوباء بشكل عاجل و عدم التماهل أو التباطؤ في المراجعة لتقليل مخاطر المضاعفات و نسب الوفيات.