وزيرة المالية في دولة عربية: بلادي مضطرة للتسول عالمياً للحصول على الكهرباء!

متابعة يس عراق:

قالت وزيرة المالية السودانية المكلفة، هبة محمد علي، إن السودان يعاني من أجل توفير الطاقة الكهربائية، وإن الحكومة السودانية تضطر لاستجداء المانحين للحصول على مساعدة.

ونقلت صحيفة “كوش نيوز” عن الوزيرة المكلفة قولها: “بنضطر نمشي نسأل المانحين، وتقريبا نشحد من كل البلدان لتساعدنا في مشكلة زي دي”.

ووصفت الوزيرة ضبط قوات الدعم السريع السودانية محطتي توليد كهرباء بالإنجاز العظيم، وقالت: “زمن الدسدسة والغتغيت والسرقة انتهى”.

وكانت قوات الدعم السريع السودانية أعلنت الاثنين عن ضبط محطتي توليد كهرباء في مخازن القيادي بالنظام البائد عبد الباسط حمزة بالمنطقة الصناعية في مدينة الخرطوم بحري شمالي العاصمة.

ونجحت استخبارات الدعم السريع في ضبط المحطتين، اللتين هما من صناعة ألمانية بطاقة 8 ميغاواط للواحدة، وهي طاقة تكفي لإنارة مدينة كاملة من مدن السودان، خارج شبكة الكهرباء السودانية.

وقالت وزيرة المالية المكلفة، إن “السودان يعاني من أجل توفير الكهرباء ويشحد العالم لمساعدته لحل المشكلة في وقت تخبئ قيادات النظام السابق أمواله للمنفعة الشخصية”.

وأفادت الوزيرة بأن المحطتين المضبوطتين ستغطيان مناطق تعاني من مشاكل الكهرباء والمياه.

من جهته حيا وزير الطاقة والتعدين السوداني المكلف، خيري عبدالرحمن، قوات الدعم السريع ومساهمتها الكبيرة في ملاحقة واسترداد أموال الشعب السوداني وممتلكاته.

وقال إن “المحطتين المضبوطتين تنتج الواحدة منهما 8 ميغاواط، ويمكن الاستفادة منهما في مواقع كثيرة خارج الشبكة القومية”.