وزير التعليم العالي يفتح النار على الجامعات: لن أجامل أحداً،،وهذا موعد عودة الجامعات للدوام

متابعة يس عراق:

قال وزير التعليم العالي والبحث العلمي قصي السهيل، اليوم الخميس، ان أبواب الجامعات والمعاهد لن تفتح الا بعد القضاء على فيروس كورونا نهائياً في العراق، مشيراً الى انه لن يجامل ان يكون مع رئيس جامعة “اذا تكررت اخطائه”.

السهيل واثناء مقابلة تلفزيونية تابعتها “يس عراق”، “لجأنا للتعليم الالكتروني لانه الحل الوحيد لاستمرارية التعليم في زمن الكورونا”، مبيناً ان “خبراء التعليم العالي شاركوا في خلية الازمة وقدموا خدماتهم وخبراتهم”.

وبشأن وضع الجامعات وعملية اعادة الدوام الى وضعه بعد احداث التظاهرات التي عمت البلاد خلال الاشهر الماضية، قال ان “الوضع صعب ومعقد، فقسم مارس دوامه بشكل طبيعي وقسم انقطع، لكن في هذه الظروف لا عودة للدوام إلا بعد القضاء على فايروس كورونا نهائياً”.

واضاف السهيل ان “أعداد معتصمي الدراسات العليا تم التلاعب بها، اذ لم يكن عددهم قد تجازو 150 شخص، ومع هذا فأن خطة الوزارة لقبول اصحاب الدراسات العليا محدودة جدا”، مشيراً الى ان “الموازنة الحالية مقيدة والدولة غير قادرة على استحداث تعيينات جديدة، كونها أزمة موروثة وليست جديدة وتتأثر بالوضع الاقتصادي للبلد”.

وتطرق وزير التعليم خلال المقابلة المتلفزة الى طبيعة إدارة الجامعات بالقول، “لن اجامل اي رئيس جامعة او عميد اخطاؤه تتكرر، التعليم العالي مؤسسة لبناء الانسان وليست مكاناً للمجاملة ومن لديه دليل يثبت تقصيري ليذهب الى القضاء وليس الاعلام، اما بالنسبة الملف الاستثماري لاراضي جامعة بغداد، فقد تعرض لاخطاء قاتلة، نعم لدينا صعود ممتاز لتصنيفات الجامعات وهذا يعني انها بدأت تواكب العالم”.