وزير الخارجية العراقي يقع في “فخ” مطلوب للقضاء.. صور

أظهرت صور نشرتها وزارة الخارجية العراقية، اليوم الثلاثاء، للوزير محمد علي الحكيم وهو يلقي محاضرة في جامعة الدفاع الوطنيّ للدراسات العسكريّة التابعة لوزارة الدفاع العراقية والتي يشرف عليها الفريق جميل الشمري المطلوب للقضاء بتهمة قتل المتظاهرين في محافظة ذي قار.

وبحسب بيان وزارة الخارجية فأن” الحكيم القى محاضرة في جامعة الدفاع الوطنيّ للدراسات العسكريّة بعنوان: (السياسة الخارجيّة العراقيّة في ظلّ مُتغيّرات البيئة الإقليميّة والدوليّة) في كلية الدفاع الوطنيّ بجامعة الدفاع للدراسات العسكريّة.

وأكد فيها سعي وزارة الخارجيّة بكلّ جدّ لإبرام علاقات مع دول العالم مع جميع دول العالم على وفق مبدأ عدم التدخّل في الشُؤُون الداخليّة، وبعيداً عن سياسة المحاور.

وفي الاول من الشهر الماضي أصدرت الهيئة القضائية التحقيقية المشكلة للنظر بقضايا أحداث التظاهرات في محافظة ذي قار، مذكرة قبض ومنع سفر بحق الفريق جميل الشمري.

وقال مجلس القضاء الاعلى في بيان ، إن “الهيئة التحقيقية في رئاسة محكمة استئناف ذي قار، أصدرت مذكرة قبض ومنع سفر بحق الفريق جميل الشمري عن جريمة إصدار الأوامر التي تسببت بقتل متظاهرين في المحافظة”.

وكان رئيس مجلس الوزراء عادل عبد المهدي، كلف الفريق جميل الشمري برئاسة خلية الأزمة في ذي قار، قبل ان يسحب يده، عقب احداث عنف وقعت في المحافظة راح ضحيتها العشرات من المتظاهرين.

وعلى الاثر عبر مدونون عن استغرابهم لبقاء الشمري حراً طليقاً ويمارس مهامه في وزارة الدفاع رغم صدور مذكرة قضائية بحقه.