وزير الصحة يطرح طرق التعايش مع كورونا ويتحدث عن غرامات مالية على المخالفين

يس عراق: متابعة

أكد وزير الصحة، حسن التميمي، أنه سيتم اتخاذ إجراءات رادعة وغرامات بحق المخالفين للإجراءات الوقائية.

وقال التميمي في حديث للوكالة الرسمية، إن “التعايش مع الوباء، يقصد به التزام المواطن وقدرته على التكيف معه عبر لبس الكمامة والكفوف، والتعقيم، والتباعد الاجتماعي، وتجنب الأماكن المزدحمة والتجمعات وعدم إقامة الولائم ومجالس العزاء والحضور إلى الحفلات والتزاور ما بين العوائل، وليس إهمال المواطن للفيروس والسير بالشوارع”.

وأضاف أننا “كوزارة صحة مسؤولون عن الوقاية والعلاج من الفيروس، ونحن نقوم بذلك، أما الحظر الصحي فهو من مسؤولية الأجهزة الأمنية وهي تقوم بما وسعها لتحقيق ذلك”.

ودعا وزير الصحة، “المواطنين إلى عدم تحميل المؤسسات الصحية والامنية، أكثر من طاقتها، كون الإصابة بالفيروس تعني شغل سرير في المؤسسة الصحية، لذلك فعليه التفكير في عائلته وباقي المواطنين الذين يعانون من أمراض أخرى كالسرطان والعجز الكلوي وأمراض القلب وغيرها”.

وبشأن حظر التجوال علق وزير الصحة قائلاً: “نحن في وزارة الصحة نتمنى أن يكون هناك حظر صحي شامل، وليس امنياً فقط، ولكن ما يهمنا اليوم هو تقليل عدد الإصابات والسيطرة على الوباء”.

وتابع: “لقد سمحنا للمطاعم والأفران والصيدليات، بالعمل أثناء حظر التجوال، ولكن بشرط الالتزام بالإجراءات الوقائية، حيث يجب على رب العمل التأكيد على الالتزام بالشروط الوقائية، ومتابعة العاملين”، مؤكداً أنه “سيكون هناك إجراءات رادعة وغرامات للمخالفين بحسب قانون الصحة العامة وقرارات اللجنة العليا للصحة والسلامة الدولية”.