وزير الصحة يكشف الوضع الجغرافي لاصابات كورونا في العراق وسبب ارتفاع الوفيات.. ويعلن عن اجراء ميداني مرتقب

يس عراق: بغداد

كشفت وزارة الصحة اليوم الثلاثاء، الترتيب المناطقي الذي يتكرر فيه ظهور الإصابات الجديدة بكورونا فيما كشف عن سبب ارتفاع الوفيات بالفيروس في العراق.

وقال وزير الصحة جعفر علاوي في بيان تلقت “يس عراق” نسخة منه، إنه “لوحظ وجود تحسن في الالتزام بتنفيذ الحظر ومنع تنقل الافراد والمركبات في اغلب المناطق”، مشيرًا إلى أن ” اغلب الحالات المرضية المشخصة لوباء كورونا المستجد في المناطق الشعبية والعشوائيات وأطراف المدن وهذا يقتضي زيادة التعاون والالتزام من قبل اهلنا في تلك المناطق بالتعليمات والارشادات الصحية الصادرة عن الدوائر والمؤسسات المعنية”.

 

وأكد أن “هناك جهود مستمرة لتقديم مساعدات غذائية وانسانية الى العديد من العوائل المتعففة والفقيرة المعتمدة على الدخل اليومي وندعو الى تكثيف تلك الجهود من قبل المؤسسات الرسمية والقطاع الخاص ومنظمات المجتمع المدني”.

شاهد أيضا: فيديو غراف.. حقائق “مبهرة” عن العراق بعد انتشار فيروس كورونا في البلد

 

وحول ارتفاع معدل الوفيات في العراق مقارنة بعدد الاصابات في دول العالم الاخرى، أكد أن “اسباب ارتفاع معدل الوفيات في العراق ناتج عن وصول اغلب الحالات المرضية الى مراحل متقدمة في المرض عند مراجعة المؤسسات الصحية”، داعيًا الجميع إلى “مراجعة المؤسسات الصحية عند الشعور بالأعراض المرضية او الاتصال على ارقام الخط المباشر لخدمات الاستشارة المجانية على الرقم 123.”

 

وبين أن “اجراءات الحجر الطبي لملامسي المرضى هي لغرض حمايتكم والمجتمع من انتشار الوباء، والمرجو من المواطنين التعاون مع المؤسسات الصحية خدمة للصالح العام”، مضيفا أنه “لغرض زيادة تنظيم حملات التعفير وتوزيع المساعدات الطبية والانسانية من قبل المواطنين والفرق والمؤسسات التطوعية سيتم تشكيل لجان خاصة في دوائر الصحة في بغداد والمحافظات لضمان تحقيق التكامل والتعاون الفاعل خدمة لأهلنا وبلدنا”.

 

وأشار علاوي إلى أنه “استناداً الى توجيهات منظمة الصحة العالمية في مكافحة فايروس كورونا المستجد ستقوم فرقنا المسحية بأجراء مسح ميداني وحسب الخريطة الوبائية لكل محافظة”.

 

وقدم الوزير”الشكر والتقدير للمرجعيات والأوقاف الدينية والقيادات الاجتماعية والعشائرية وكذلك نشكر منظمات المجتمع المدني والأخوة في القطاع الصحي الخاص والنقابات المختلفة والشخصيات العامة من الذين ساهموا في دعم جهود وزارة الصحة والبيئة في سعيها لاحتواء الإصابات بفيروس كورونا المستجد في العراق ومنع انتشارها متمنيا تواصل الدعم للجهود الحكومية لاحتواء الإصابات وحماية البلاد”.