وفد الحكومة والبرلمان من معمل العجلات العسكرية: العراق استطاع تصنيع “الهمر”

متابعة يس عراق:

قال النائب الاول لرئيس مجلس النواب حسن الكعبي، اليوم الاثنين، انه لا بديل عن عودة تشغيل المصانع وتشجيع الصناعة على العمل بكل طاقتها وامكانات ملاكاتها في ظل انعكاسات الازمة المالية.

ودعا بيان لمكتب الكعبي، رصدته “يس عراق”، الى “ضرورة ان تشهد الفترة الحالية والمقبلة اعادة تجميع وتصنيع وتطوير كل الاليات والمعدات والعجلات العسكرية بالاعتماد على الايادي العراقية، لتعزيز قدرات الجيش وتقليل تكلفة الاستيراد وعدم ضياع الاموال العراقية في الخارج “.

وبحسب صور نشرها مكتب الكعبي لزيارة مديرية الهندسة الالية الكهربائية، برفقة وزير الدفاع جمعة عناد، فان الوفد أطلع على واقع معامل تصنيع العجلات والمستلزمات العسكرية في منطقة التاجي.

الكعبي، وبحسب بيانه، “أشاد بالجهود المبذولة للملاكات الهندسية والفنية في تصنيع وصيانة العجلات والعدّد العسكرية وبينها صناعة هيكل وبدن عجلة عسكرية نوع “همر” ، داعيا الحكومة والوزارات ذات الصلة الى تذليل كافة المعوقات والصعوبات التي تتخلل عمل الكوادر وتوفير المواد اللازمة لانجاز الاعمال”.

 

وكانت مديرية الهندسة الالية قد نشرت عدداً من قدراتها التصنيعية وامكاناتها في صيانة العديد من الاسلحة، بحسب منشورات على مواقع التواصل الاجتماعي.